أخبار عاجلة
عائشة مع رمضان في بطولة «زين» -
6 حقائق في انتصار الأهلي على الداخلية -
عصام الشيال رئيسًا لمجلس إدارة نادي رأس البر -

تصريح السيسي عن رسالة السعودية للآخرين.. الأبرز في صحف الأربعاء

تصريح السيسي عن رسالة السعودية للآخرين.. الأبرز في صحف الأربعاء
تصريح السيسي عن رسالة السعودية للآخرين.. الأبرز في صحف الأربعاء

أبرزت صحف القاهرة الصادرة، صباح الأربعاء، مداخلات الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس، في جلسات منتدى شباب العالم الذي تستضيفه مدينة السلام «شرم الشيخ»، كما أبرزت حواره لكل من شبكة «سي إن بي سي» الأمريكية، وصحيفة «الشرق الأوسط» السعودية.

ونقلت صحيفة «الجمهورية» عن الرئيس عبدالفتاح السيسي تأكيده أن النمو السكاني غير المتوازن من أهم المشاكل وأبرز التحديات التي تواجه مصر حاليا .

وأشارت إلى أن ذلك جاء خلال جلسة «تحديات وقضايا تواجه شباب العالم.. سبل المواجهة لصناعة المستقبل»، ضمن فعاليات منتدي شباب العالم الذي يعقد في مدينة شرم الشيخ، وأوضح الرئيس أن مصر تشهد نموا سكانيا 2.5 مليون نسمة سنويا.

وأشار إلى أن المواطن المصري لم يشهد تحسنا في الدخل على امتداد 50 عاما منوها إلى أن تحقيق فرصة عمل حقيقية في مصر تتكلف من 100 ألف إلى مليون جنيه.

وشدد الرئيس السيسي على أن تناول القضايا دون معرفة حقيقية يدمر الدول ولا يساعدها، لافتا إلى أن مصر تواجه تحدي مكافحة الإرهاب إلى جانب تحقيق التنمية في ملفات التعليم والصحة.

كما شدد الرئيس على أن البطالة والأمية والجهل من أهم التحديات التي تواجه مصر ودولا عديدة في العالم. وأوضح أن النمو على مدي 50 عاما يعيق تقدم وتحسين أحوال المواطنين بشكل حقيقي ملموس لافتا إلى أن النمو السكاني بهذه الزيادة يأكل كل الجهود التي تصنعها الدولة لأن هذا النمو لكي يتحقق لابد ألا يقل عن 7.5% فما فوق، مشيرا إلى أن معدل النمو في مصر وصل في أحسن حالاته إلى 7%.

وأضافت «الجمهورية» أن الرئيس أوضح أن قضية الزيادة السكانية لم تواجه بشكل مناسب لأنها قضية مجتمعية ولا يقتصر مواجهتها على مؤسسات الدولة فقط لافتا إلى أننا نريد إنسانا راقيا ومتعلما وليس مسألة عدد حيث إن هناك أسرا غير قادرة على الصرف على أربعة أفراد. وأكد الرئيس السيسي أن أزمة البطالة نتيجة حجم العمالة التي تضخ لسوق لعمل أقل من قدرتنا، مشيرا إلى أن ذلك ليس متواجداً في دول مثل السويد وفرنسا وسويسرا واليابان لأن عدد السكان ثابت تقريبا منذ سنوات طويلة وأيضا عدد المواليد يساوي عدد الوفيات ويمكن أقل.

وأضاف أن رؤساء الدول يعملون من أجل توفير فرص عمل لشبابهم ومواطنيهم وتوفير الرفاهية لهم.. مضيفا أن «كل رئيس مسؤول عن بلد كل ما يشغله توفير الرفاهية لشعبه وتبني المصالح على هذا الأساس.

وتساءل الرئيس «هل يستطيع الفرد المعيل رعاية 4 أطفال بالكامل وبناء شخصيتهم وإنشاء إنسان صالح بدلا من الحصول على 10 أطفال غثاء» قائلا «نحن لا نريد عدداً بل نريد إنسانا متكاملا راقيا محترما متعلما فيجب أن نعلم كيف سيقوم الآباء والأمهات العاملون في مصر برعاية أطفالهم».

وفي نفس السياق، أبرزت صحيفة «الأهرام» تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي، في لقاء مفتوح مع مجموعة من الشباب النابغين وشباب الجاليات المصرية المقيمين في الخارج على هامش فعاليات منتدى شباب العالم، والتي أكد خلالها أهمية الدور الذي يضطلع به الشباب حول العالم في إيصال الصورة الحقيقية لما تشهده مختلف الدول من تطورات حتى يمكن تعظيم الاستفادة من الخبرات والتجارب المختلفة للدول في إيجاد حلول مبتكرة للتحديات القائمة.

ونقلت الصحيفة عن السفير بسام راضي، المتحدث باسم الرئاسة، قوله إن الرئيس تطرق إلى ما يُسفر عن الإرهاب من أضرار اقتصادية كبيرة وتأثيره السلبي على قطاعات مثل السياحة وما توفره من فرص عمل كثيرة، فضلاً عما تستلزمه مكافحة الإرهاب من تخصيص موارد مالية للتدابير الأمنية كان يمكن الاستفادة بها في مجالات تنموية أخرى حال عدم وجود مثل هذا الخطر، ما يعكس ما يمثله الإرهاب من وسيلة لتدمير الدول يجب التصدي لها بكل حزم.

كما تناول الرئيس الأزمات القائمة بالمنطقة وما يتم بذله من جهود للتوصل إلى تسويات سياسية لها، مشيراً إلى أهمية الحفاظ على الدولة الوطنية ومؤسساتها ومقدرات شعوبها‪.

وفيما يتعلق بما تقوم به الدولة من جهود من أجل تشجيع الشباب على الابتكار وريادة الأعمال، أشار الرئيس إلى المبادرة التي تم إطلاقها لتوفير 200 مليار جنيه من البنوك بفائدة 5% متناقصة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة سعياً لتشجيع الشباب على إنشاء مشروعاتهم، مشيرا إلى أهمية استفادة الشباب من الآليات المتوفرة وبلورة أفكار مبتكرة تساعدهم على تحقيق أحلامهم.

وأضاف الرئيس أن الدولة تعمل على إصلاح منظومة التعليم بشكل جذري من خلال إطلاق برنامج شامل للإصلاح التعليمي، مشيرا إلى الأهمية القصوى التي يمثلها التعليم، لاسيما في ضوء التحاق أكثر من 22 مليون تلميذ بمراحل التعليم الأساسي المختلفة، بالإضافة إلى وجود أكثر من 3 ملايين طالب بالجامعات.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس أكد، خلال اللقاء، عن حرصه على الاستماع إلى آراء ومقترحات شباب العالم بكل حرية بشأن أهم القضايا التي يهتمون بها وسُبل التعامل مع التحديات المختلفة والمتنوعة التي تواجه عالم اليوم، مؤكداً إيمانه العميق بإمكانات الشباب وما يتمتعون به من طموح وحماس وقدرة كبيرة على الابتكار‪.

من جانبها، ذكرت صحيفة «الأخبار» أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد أن عدم التواصل مع الشباب من أهم أسباب الثورات التي شهدتها مصر وليبيا وسوريا.. مشيرا إلى أن بناء الجسور مع الشباب ضروري لإشراكهم في التنمية وإبعادهم عن التطرف وتمكينهم من لعب دور في صناعة الازدهار والاستقرار.

‎ وأضافت الصحيفة أن الرئيس السيسي شدد، في حديث مع صحيفة (الشرق الأوسط) السعودية على هامش منتدى شباب العالم بشرم الشيخ، على أن القوى التي تستهدف مصر هي نفسها التي تستهدف المنطقة، وأضاف أن قوى الشر تتشكل من تنظيمات متطرفة أو دول إقليمية تسعى إلى زعزعة الاستقرار وقلب المعادلات.

‎ كما أكد الرئيس السيسي أن التوازن في لبنان شرط من شروط الاستقرار، وأنه لابد من الحفاظ على هذا التوازن دون تدخل.. وأشار إلى أن تحرك السعودية في اتجاه العراق أمر رائع ورسالة للآخرين أننا كعرب نستطيع أن نكون قوة هائلة إذا كنا معا.. وأوضح أن السعودية تظهر حنكة وحزما بتوازن رائع وتحقق خطوات عملاقة على أكثر من صعيد.

وفي المجال الاقتصادي، نقلت صحيفة «الأخبار» عن الرئيس عبدالفتاح السيسي تأكيده أن الأوضاع الاقتصادية في مصر تتحسن بدرجة كبيرة.

كما نقلت عنه الرئيس قوله، في مقابلة حصرية أجراها مع شبكة «سي إن بي سي» الأمريكية- «إن الأوضاع الاقتصادية في مصر تتحسن بالطبع بدرجة كبيرة، فلقد أطلقنا مشروعات كثيرة، بدأت بمشروع قناة السويس، والمنطقة الاقتصادية، مع تخصيص ١٫٥ مليون فدان للزراعة، وإنتاج الأسماك، وإقامة شبكة كبيرة من الطرق».

وأضاف «أن كل هذه المشروعات للبنية الأساسية تعمل بها أعداد هائلة من العمال، حيث توفر هذه المشروعات فرص عمل لنحو 3 ملايين شخص على مدار ثلاثة أعوام ونصف العام، وهو ما يمثل جزءا كبيرا من حل مشكلة البطالة، ويجب ألا ننسى أنه يوجد في مصر أكثر من 60 مليون شخص دون سن الأربعين أغلبهم من الشباب، وأن توفير عمل لملايين الشباب أمر ليس باليسير في دولة مثل مصر.

وأضافت «الأخبار» أن السيسي أوضح أن استهداف السياحة في مصر مسألة خطيرة للغاية، تنطوي على تأثير كبير على الاقتصاد«، وأشار إلى أن عدد السياح القادمين إلى مصر والعائدات الناتجة عن السياحة لم تصل- حتى الآن- إلى ذلك المستوى الذي كانت عليه قبل عام 2011.

وتابع الرئيس أن كل من يسعى للإضرار بالاقتصاد المصري، يستهدف دائما قطاع السياحة بغرض التأثير على العائدات الناتجة عنه، ولكن الأوضاع تحسنت بدرجة كبيرة بالمقارنة بالأشهر والأعوام الماضية، مؤكدا أن الإجراءات الأمنية في جميع أنحاء البلاد، خاصة في المناطق السياحية وصلت إلى أعلى مستوي، من أجل ضمان زيارة السياح بأمان والاستمتاع برحلتهم إلى مصر والعودة بسلام إلى بلادهم«.

وقال الرئيس عبدالفتاح السيسي إنه إذا كان هناك أي انتقاد للوضع الأمني، فنحن في حالة حرب ضد الإرهاب بكل ما تحمله هذه الكلمة من معني، ومصر في هذه الحرب وحدها، ومصر جادة وصادقة في محاربة الإرهاب، وخلال مواجهتنا لهذا الإرهاب نحرص على عدم الإضرار بأي شخص من المدنيين والأبرياء الذين ليس لهم ذنب في هذه الحرب.

وأشار الرئيس إلى تحسن الوضع الأمني في مصر بشكل ملحوظ للغاية، قائلا «إن الاستقرار تحقق بالمقارنة بما كانت عليه الأوضاع في الماضي، لست أنا الوحيد الذي أقول ذلك، فأي شخص يتابع الوضع في مصر يمكنه أن يري ذلك، ولكن هل قمنا بمعالجة الوضع تماما، فالإجابة بالفعل لا، فأنتم تدركون جيدا أن القوات الأمريكية في العراق وفي أفغانستان، رغم كل الجهود المبذولة من جانبها، استمر الإرهاب لسنوات عديدة، فالحسم المطلق مع الإرهاب ليس سهلا».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تصريح رسمي عن ودائع العملات الأجنبية.. الأبرز في صحف الأربعاء
التالى توقف حركة المرور بـ«القاهرة-الإسكندرية» الزراعي بسبب انقلاب أتوبيس