أخبار عاجلة
سقوط تشكيل عصابى تقوده امرأة لسرقة السيارات -
لهذا السبب.. طوارئ في مطار القاهرة -

سرقة سولار محطات كهرباء أسيوط وملوى وسمالوط

سرقة سولار محطات كهرباء أسيوط وملوى وسمالوط
سرقة سولار محطات كهرباء أسيوط وملوى وسمالوط

«العصفورة» لطمت على خدودها، ورقعت بالصوت الحياااااااانى، وقالت يا خرااااااابى على فلوس البلد اللى بتضيع فى قطاع الكهرباء، وبعد جولة طيران شراعى للعصفورة فوق شركة الوجه القبلى لإنتاج الكهرباء شافت فيها حالة من الهيجان والزعيق، وتبادل الاتهامات بين كبار القيادات.

 «العصفورة» عملت «لاندنج»، ونزلت وقفت بينهم من غير ما يشعروا علشان شمت ريحة إهدار مال عام، وسرقة بالملايين؛ بسبب التلاعب فى كميات السولار الموردة لمحطات الحمراء بأسيوط وملوى وسمالوط.. وسمعت رقم مالى ضخم لسه مش مصدقة ودانها إنه ممكن يحصل فى بلدنا بعد ثورتين.. غريب جداً هل ممكن يتم التلاعب فى كمية تقدر بـ750 طن سولار من المخصص لمحطات إنتاج الكهرباء؟ ومين الحرامى اللى قلبه جامد قوى كدا علشان يقدر يتلاعب فى الكمية الضخمة دى.. لأ وإيه هل الحرامى اللى عمل كدا كان عارف إن عملية النهب لن يتم اكتشافها؟

«العصفورة» قعدت تضرب «كف بكف»، وقررت إنها تحسب الكمية بسعر اللتر بعد ارتفاع أسعار الوقود، لقت الحكاية طفحت على الآخر.

سألت «العصفورة» عن عدد اللى تم توقيع الجزاء عليهم من خلال قرار رئيس الشركة اكتشفت أنهم 13 شخصاً بين إدارى وفنى وأمين مخازن ومهندس، وتراوحت الجزاءات بين تنبيه ولفت نظر وخصم يوماً ويومين، وبسرعة انتقلت «العصفورة» إلى العاملين الذين تمت مجازاتهم، فعرفت أن القضية أكبر منهم بكتييييير، وكلهم لا يعلمون شيئاً عن كيفية التعامل مع هذه الكميات الضخمة من السولار، وفوراً سألت «العصفورة» على آلة حاسبة لتتمكن من حصر القيمة المالية للعجز بالجنيه، وبما أن سعر طن السولار 235 ألف جنيه فلو ضربناه فى 750 طناً تكون الناتج بالجنيه 176 مليوناً و250 ألف جنيه.. وبدأت العصفورة فاصلاً من الصراخ واللطم وسألت فين رئيس الشركة القابضة من هذه الواقعة ولأنه مسئول ومسئولية مباشرة عن هذه الكوارث.. هل كلف نفسه عناء السؤال، فإن كان لا يعلم فتلك مصيبة، وإن كان يعلم فالمصيبة أعظم!!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صورة.. زيادة تعريفة التاكسي.. غدا