أخبار عاجلة
احمد محمود سلام يكتب .. غاب الربيع ! -
أحمد شيبة يعود من أبوظبي السبت المقبل -
29 مارس.. حفل أحمد جمال في جامعة القاهرة -

رئيس مكتب شؤون الحجاج بـ«الداخلية»: حصة مصر 78 ألفًا.. والتكاليف ستزيد للضعف (حوار)

رئيس مكتب شؤون الحجاج بـ«الداخلية»: حصة مصر 78 ألفًا.. والتكاليف ستزيد للضعف (حوار)
رئيس مكتب شؤون الحجاج بـ«الداخلية»: حصة مصر 78 ألفًا.. والتكاليف ستزيد للضعف (حوار)

قال اللواء نصر أرز، مساعد وزير الداخلية لقطاع الشؤون الإدارية، رئيس مكتب شؤون الحجاج، إن تكاليف ورسوم الحج ستزيد هذا الموسم إلى الضعف تقريباً، بسبب فرق الزيادة في سعر العملة، وكذلك بسبب زيادة الطلب على العرض بعد أن رفعت المملكة نسبة التخفيض على أعداد الحجاج والتى أقرتها منذ 3 مواسم، لإنشاء توسعات بالحرم، مشيراً إلى أن حصة مصر هذا العام ستبلغ نحو 78 ألف حاج، وهو ما يعنى أكبر عدد في تاريخها. وأضاف أرز، في حواره لـ«المصرى اليوم»، أن مسؤولى بعثة الحج يعملون جاهدين للحصول على خدمات مميزة سواء على مستوى الفنادق أو التسكين أو الإعاشة أو النقل على غرار العام الماضى بالرغم من فروق العملة. وطمأن أرز المتقدمين لحج القرعة هذا الموسم، وطالبهم بضرورة إعلان حالاتهم الصحية وتدوين بيانات دقيقة في البطاقة الصحية، حتى يتسنى للبعثة توفير المستلزمات الطبية والأدوية اللازمة لكل حالة، مشيرا إلى أن الرصد الأولىّ لأعداد المتقدمين لطلب حج القرعة في أول ثلاثة أيام جاء على خلاف المتوقع، حيث إنه يضاهى نسب العام الماضى بالرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة.. وإلى نص الحوار:

■ بداية ما استعدادات وزارة الداخلية لإجراء القرعة هذا الموسم؟

- بالفعل؛ أعلنت الوزارة عن بدء فترة التقدم بطلبات حج القرعة، اعتباراً من 18 إلى 30 مارس الجارى، إلا أنه من الممكن أن يتم مدّ الفترة يوما أو يومين آخرين على أقصى تقدير حسب رصد نسبة الإقبال، وبعدها يتم إجراء القرعة العلنية لمدة 4 أيام تباعاً بجميع مديريات الأمن، اعتباراً من 5 إبريل حتى 9 من ذات الشهر، وننتهج الموسم الحالى نظام بوابة الحج الموحدة، وهى بوابة موحدة لراغبى التقدم لحج القرعة والتضامن والسياحة، وتسهيل الإجراءات عليهم.

■ ماذا تعنى بوابة الحج الموحدة؟

- تعنى توحيد جهة إدخال بيانات المتقدمين للحج بصفة عامة، وهو نظام مطبق من الموسم الماضى، ويقضى بعدم السماح للمتقدم لطلب الحج بأن يقدم طلبه في أكثر من جهة، إذ إنه في السابق، جرى أن يقدم الراغب طلبه في حج القرعة مثلا وطلبا آخر في السياحة وطلبا ثالثا في حج الجمعيات، لتزداد فرصه في الفوز، لكن الآن مع بوابة الحج الموحدة للثلاث جهات، لا يمكن بأى حال أن يقدم الراغب في الحج طلبه في أكثر من جهة وهى مسألة تنظيمية.

■ هل يعنى ذلك أن اشتراطات التقدم للحج موحدة في الثلاث جهات؟

- هناك شروط موحدة كالشروط المتعلقة بأن يكون المتقدم قد أمضى 5 سنوات على آخر حجة له، والاشتراطات المتعلقة بالمحرم وسن السيدات مثلا والمقرر بـ45 عاماً فما أكثر، لكن هناك تفاوت في تكاليف رسوم الحج بين الثلاث جهات، فكل جهة لها أسعارها وتعاقداتها مع الفنادق وشركات النقل وشركات الإعاشة والتسكين في المملكة العربية السعودية.

■ كيف يقدم الراغب طلب الحج؟

- بـ3 طرق، الأولى هي التقدم بطلب لأى قسم أو مركز شرطة في نطاق أي مديرية أمن، بمعنى أن الراغب غير مقيد بالتقديم في القسم أو المركز التابع له، حيث إنه إذ قدّم طلبه في أي قسم، سيعود اسمه إلى القرعة بنطاق المديرية التابع لها محل إقامته، وذلك الإجراء تم إقراره للتيسير على المواطنين، أما الطريقة الثانية فهى موقع وزارة الداخلية، ويمكن التقديم عليه إلكترونيا بإدخال كافة البيانات واستيفاء جميع الأورق، أما الطريقة الثالثة فهى الخدمة الصوتية، والتى يُمكن باتباع التعليمات المسجلة عليها أن يتم تقديم طلب للحج.

■ هل هناك إقبال في التقدم لحج القرعة بالرغم من الظروف الاقتصادية التي يمر بها المواطنون؟

- بالفعل؛ وعلى غير المتوقع، وضح منذ اليوم الأول لفتح طلبات التقدم للحج، وجود إقبال من الراغبين، وذلك مقارنة بالعام الماضى، لكن المقارنة الصحيحة لا تتم إلا بعد إغلاق باب التقدم لطلب الحج نهاية الشهر الجارى، ودعنى أقل إنه وضح وجود إقبال على خلاف المتوقع.

■ وماذا عن ارتفاع تكاليف الحج بالمقارنة مع العام الماضى؟

- يجب أولاً أن أؤكد أن سبب ارتفاع تكاليف ورسوم الحج بالنسبة لتكاليف العام الماضى هو فرق الزيادة في العملة، لا أكثر ولا أقل، بمعنى أن العام الماضى بلغت رسوم الحج فيه 34120 جنيها بما فيها سعر تذكرة الطيران والبالغة نحو 6 آلاف جنيه، لكن سعر الريال السعودى بالنسبة للجنيه المصرى تضاعف، أو زاد سعره على الضعف قليلا، ولذا فإن رسوم تكاليف الحج هذا الموسم ستزيد، لكن أستطيع أن أقول «مفيش قرش زيادة عن الموسم اللى فات غير فرق زيادة العملة».

■ وكم تبلغ تكاليف الموسم الحالى؟

- 30 ألف جنيه دفعة أولى يتم دفعها خلال الفترة من 10 إلى 20 إبريل، عقب إعلان الفائزين في حج القرعة، وهى لإثبات جدية الفائز في رغبته في الحج، على أن يتم توريد دفعة ثانية، قبل استصدار تأشيرات السفر، وتحدد قيمتها بناء على مأمورية بعثة الحج، التي تسافر إلى المملكة خلال الفترة القادمة، وتستمر لمدة أسبوعين تقريبا بالمملكة لإجراء التعاقدات مع الفنادق وشركات النقل والإعاشة والمطوفين، ويعتبر عدم سداد الدفعة الثانية للفائز بمثابة تنازل عن فرصة الحج حتى لو كان من المسددين للدفعة الأولى، وفى حالة الاعتذار عن فرصة الحج يتم رد الرسوم للفائز بعد خصم المصاريف الإدارية فقط، أما بالنسبة لرد قيمة تذكرة الطيران فيقوم الفائز بتقديم طلب لشركة الطيران دون أدنى مسؤولية على الإدارة العامة للشؤون الإدارية.

■ كم ستبلغ الدفعة الثانية؟

- لا يمكن أن يتم تحديدها قبل إبرام التعاقدات في المملكة، لكن نحن أمام تحد قوى في إبرام تعاقدات مميزة كالتى أبرمناها الموسم الماضى، ونحاول بأقصى جهد أن نقف على العروض المناسبة، ذات المستوى المتميز والذى نأمل ألا يقل بأى شكل من الأشكال عن مستوى الموسم الماضى، سواء من فنادق مميزة أو عمارات سكنية لائقة، لكن نعمل على ألا تصل تكاليف الحج بدفعتيه الأولى والثانية إلى 50 ألف جنيه أو ما يزيد قليلا.

■ هل هناك أسباب أخرى غير فروق العملة تسببت في ارتفاع تكاليف الحج؟

- نعم؛ مع زيادة حصص كل الدول بنسبة 20%، وبالرغم أن المملكة شيدت توسعات بالحرم وأماكن إقامة الشعائر بجانب الإنشاءات الخدمية في الأراضى المقدسة، فإن ارتفاع أعداد الحجاج الذي سيقارب 3 ملايين حاج بمن فيهم حجاج الداخل السعودى سيتسبب في زيادة الطلب على الفنادق والعمارات السكنية وشركات الإعاشة والتسكين والمطوفين، وهو ما ينذر بسبب محورى في ارتفاع التكاليف على كل الدول ومن بينها مصر.

■ وما حصة مصر هذا الموسم من عدد الحجاج؟

- حصة مصر هذا الموسم زادت بنحو 16 ألف حاج بعد أن أنهت المملكة توسعات الحرم الإنشائية والمكانية، إذ إن نصيبنا العام الماضى بلغ 62 ألفا و511 حاجا، وزاد الموسم الحالى ليبلغ 78 ألفا و138 حاج، بعد أن رفعت المملكة نسبة التخفيض البالغة 20% والتى أقرتها منذ 3 مواسم (بداية من موسم 1433/2013)، بسبب عمليات التوسعات بالحرم، وبذلك يعتبر نصيبنا الحالى هو أكبر عدد حجاج مصريين، وتشمل الحصة 22 ألفا و500 حج قرعة و12 ألفا جمعيات أهلية و36 ألف حج سياحة بخلاف حصص الهيئات.

■ كيف تخصص تلك الحصص؟

- المملكة العربية السعودية تخصص تلك النسب بناء على بيانات رسمية من الأمم المتحدة بشأن أعداد المسلمين حول العالم، وتخصص ألف حاج لكل مليون مسلم بقرار من المؤتمر الإسلامى، وبالتالى فنصيب المصريين 78 ألف حاج، وفقا لآخر إحصائية للأمم المتحدة.

■ كيف يتم توزيع حصص القرعة على المحافظات؟

- على حسب نسبة المتقدمين لطلب الحج، فلا علاقة بين الحصص والكثافة السكانية في المحافظات، فعقب إغلاق باب التقدم، يتم توزيع القرعة على المحافظات بنسبة طردية مع أعداد المتقدمين، فكلما زادت أعداد المتقدمين في محافظة زادت حصتها من القرعة.

■ كم عدد المتقدمين العام الماضى؟

- نحو 350 ألف متقدم، ومحافظة القاهرة كان لها النصيب الأكبر من الفائزين بسبب ارتفاع أعداد المتقدمين.

■ هل هناك تيسيرات جديدة على المتقدمين هذا الموسم؟

- أقررنا حزمة من التيسيرات، منها تخصيص نسبة 10% من حصة حجاج القرعة إلى كبار السن بواقع نحو ألفى حاج، بالتزكية وبدون إجراء القرعة، كما سمحنا بأن يكون المرافق بالنسبة للفائز فوق السبعين حتى الدرجة الرابعة تيسيرا على الراغبين.

■ كيف يتم التعامل مع المتقدم للحج بالأقسام والمراكز الشرطية؟

- هناك موظفون بالأقسام والمراكز مختصون بتلقى الطلبات وتوعية المتقدمين على الأوراق المطلوبة وفحص تلك الطلبات، ورفع تلك الطلبات بصفة دورية على منظومة وزارة الداخلية الإلكترونية، وكل مأمور قسم أو مركز في عمله يشرف مباشرة على تلقى الطلبات من الراغبين.

■ هل هناك اشتراطات بالنسبة للحالة الصحية للمتقدمين؟

- نعم؛ تدوين بيانات الحالة الصحية للمتقدم أمر ضرورى حتى نستعد لإعانته ومساعدته في رحلته، فهناك حجاج يحتاجون خدمة طبية خاصة، وهناك حجاج من ذوى الاحتياجات الخاصة، يحتاجون أدوات طبية من كراسى متحركة وخلافه، وهناك حجاج يحتاجون فنادق مجهزة بعيادات طبية خاصة، وهناك حجاج قد يحتاجون لغسيل كلوى، ويجب التنسيق مع المملكة بشأن الحالات التي تحتاج رعاية طبية خاصة، ويجب أن يحمل الحاج روشتة عن الأدوية التي يتناولها وخاصة المزمنة منها، وليعلم أن غالبية الأدوية متوفرة في المملكة، لكن للأسف يعتقد المتقدم بالطلب أنه إن أعلن عن حالته الصحية في الأوراق المقدمة سوف يتم استبعاده من القرعة، وهذا أمر غير صحيح وعار من الصحة.

■ وماذا عن التطعيمات الوقائية؟

- يجب على المتقدم استيفاء الأوراق التي تثبت تطعيمه وقائيا، وننسق مع وزارة الصحة في هذا الشأن، والتى تجرى التطعيمات اللازمة والمستجدة للمتقدمين، ويجب أن تكون هناك بطاقة صحية خاصة بتلقى التطعيم (لقاح الإنفلوانزا الموسمية، اللقاح الرباعى 135 ACYW، والحمى المخية الشوكية) أو أي تطعيمات أخرى تقررها وزارة الصحة، كما أن المملكة تخطر وزارة الصحة والبعثات الصحية بنشرات تتضمن طريقة شحن الأدوية وتخزينها وبشأن العيادات الطبية، وهناك بعثة من وزارة الصحة سترافق الحجاج المصريين وبعثة أخرى صحية من وزارة الداخلية وكل فندق سيشمل عيادة طبية مجهزة بخلاف العيادات المتنقلة التي ترافق الحجاج أثناء أداء المناسك.

■ وماذا بعد فوز الحاج؟

- يتم استيفاء الأوراق والمستندات المطلوبة من الحجاج، بما فيها جواز السفر الذي لا تقل فترة سريانه عن عام، وكذلك صحيفة الحالة الجنائية والتى تشمل البصمات، لتكون لدينا بيانات بالبصمات، حتى نتفادى وقوع حوادث وما يترتب عليها من وجود مجهولى هوية، ولا داعى من تخوف المتقدمين من الفيش، حيث إنه لا يمنع من السفر إلا من صدر له قرار قضائى بالمنع.

■ هل هناك وزارات أخرى تشارك بفاعلية في البعثة؟

- وزارة الأوقاف ترشح عددا من الوعاظ المرافقين للحجاج، لشرح مناسك الحج، وعقد ندوات مكثفة لتوعية الحجاج بشأن أداء المناسك.

■ كيف ستواجهون مسألة فقدان الحجاج؟

- نستعد لذلك قبل السفر، حيث نمنح كل فائز في القرعة أسورة وكارتا يعلقه في رقبته ويحتفظ به، يكون مملوءا بكافة البيانات بما فيها بيانات البعثة ومقر البعثة، وتحتوى الأسورة على بيانات الحاج الشخصية وأرقام التليفونات.

■ وماذا عن المخيمات؟

- المخيمات هي نفسها مخيمات الموسم الماضى وما قبله، وهى مخيمات مميزة في موقعها بعرفات ومنى، وتعتبر مخيمات الحجاج المصريين في منى هي أقرب مخيمات لجسر الجمرات.

■ وماذا عن تجهيز تلك المخيمات؟

- مخيمات عرفة هي ألمانية الصنع ومكيفة الهواء، وأجهزة التكييف بها جديدة وعلى أعلى مستوى، وأضفنا منذ العام الماضى مراوح في المخيمات بجانب المكيفات وهو ما لاقى استحسان الحجاج، بجانب أن كل المخيمات مفروشة بالسجاد و«الصوفابد» وهى أداة تشبه المرتبة يمكن النوم عليها أو طيها والجلوس عليها، أما مخيمات منى فهى مجهزة بالمكيفات الصحراوى، وكان هناك عدة شكاوى، لكن أكثر من 50% من الحجاج بمنى يرحلون متعجلين بعد الثانية عشرة ليلاً.

■ وماذا عن خطة التصعيد لعرفات؟

- خطة دقيقة يتولى الإشراف عليها كل المسؤولين ببعثة الحج، ويتم التصعيد إلى عرفة وليس منى، اعتبارا من يوم 8 ذى الحجة في الساعة السابعة صباحا، ويرافق الحجاج كل البعثات الطبية والعيادات المتنقلة.

■ وماذا عن شركات النقل؟

- سيتم إبرام تعاقدات مع شركات نقل مميزة على غرار العام الماضى، وهى متميزة في المملكة، ومحسنة بكل الخدمات من مكيفات وحمامات، ونقر خطة تصعيد لعرفات تسمى «نظام الرد الواحد»، بمعنى أن الكل سوف يصعد مرة واحدة ويعود مرة واحدة، وسيتم توفير مساكن لحجاج القرعة بمنطقة الحرمين بالمنطقة المركزية تبعد بحد أقصى 1500 متر من الحرم المكى و650 مترا من الحرم النبوى، مع الاحتفاظ للحجاج بغرفهم خلال أيام التشريق، وفى حالة كون السكن على بعد 2000 متر سيتم توفير وسيلة انتقال من مقر الإقامة والعكس لتأدية الصلوات بالحرم المكى.

■ متى ستنطلق أولى رحلات الحجاج؟

- السفر سيكون في شهر أغسطس القادم، ونتوقع أن تكون أولى الرحلات يوم 9 من شهر أغسطس، وخطة السفر والرحلات يتم تنسيقها مع شركة مصر للطيران، وسيكون نقل كل حجاج القرعة جوا عن طريق شركة مصر للطيران.

■ ماذا بعد فوز المتقدمين بالقرعة؟

- يتم استخراج تأشيرات السفر لهم، وتفويج الحجاج على رحلات الطيران، وما يشمله ذلك من منحهم ملابس الإحرام والأساور والبطاقات التعريفية، على أن يستقبلهم أعضاء البعثة في موانئ الوصول، ويتم إخطارهم بالأتوبيسات المخصصة لنقلهم وتسكينهم في الفنادق، وبالطبع فإن أعضاء البعثة يرافقون الحجاج في جميع المراحل على مدار الـ24 ساعة.

■ وهل هناك محظورات على الحجاج؟

- يجب أن يلتزم الحاج بكافة التعليمات التي تصدرها المملكة في أماكن الإقامة والمشاعر، ويمنع اصطحاب الأقارب المتواجدين في المملكة داخل أماكن الإقامة، ويحظر عليهم تداول الأموال بزيادة عن النطاق المصرح به، أو أخذ أموال ومحاولة العودة بها إلى البلاد، لأنه في هذه الحالة تؤخذ ضده الإجراءات القانونية، وللأسف شهدنا حالات عديدة أقدمت على ذلك وربما معظمهم فعل ذلك بحسن نية.

■ وماذا عن المبالغ المسموح بها؟

- يلتزم الحاج بالإفصاح عن المبالغ أو الأدوات القابلة للتداول أو المعادن الثمينة أو الأحجار الكريمة بما لا يتجاوز قيمته 60 ألف ريال سعودى، أو ما يعادلها.

■ وبماذا وجّه اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية بشأن بعثة الحج؟

- بعثة الحج تتصدر اهتمامات الوزير، حيث وجه بتقديم جميع الخدمات للحجاج على المستوى اللائق والمميز، وتيسير جميع الإجراءات وتذليل كل العقبات، كما أمر بإبرام تعاقدات مميزة في المملكة سواء على مستوى الفنادق أو شركات التسكين والنقل والإعاشة والمطوفين.

■ كيف تتعاقدون على خدمات الحجاج؟

- هناك نظام مستحدث أرسلت به المملكة تعليمات جديدة، وهو نظام المسار الإلكترونى، ما يعنى أن تكون كل الخدمات الموفرة للحاج المسافر محجوزة مسبقا قبل سفره عن طريق الدفع الإلكترونى.

■ يماذا تنصح المتقدمين للقرعة؟

- أقول لهم: «اطمئنوا، وزارة الداخلية وجميع الجهات التي تنسق معها وبعثة الحج، تعمل بجد لتوفير كل الخدمات اللائقة والمميزة لكم».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق رانيا فريد شوقى تشارك باحتفالية "يوم الوفاء للأم" بمستشفى بهية
التالى أكاديمية البحث العلمى تعتمد 6 جوائز تشجيعية للمرأة: حريصون على تمكينها