أخبار عاجلة
ضبط هارب من المؤبد فى قضية قتل بالبحيرة -
مصرع طفلة سقطت على صنبور مياه بالفيوم -
إصابة 6 في حادثي طريق بكفرالشيخ -
شعبة الأرز: توريد 100 ألف طن شهريا أول أغسطس -

غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى: اتخذنا إجراءات قانونية ضد «إشراقة» و«إنقاذ الطفولة» (حوار)

قالت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، إن هناك إجراءات قانونية تم اتخاذها، ضد جمعية إشراقة، ودار إنقاذ الطفولة بعين شمس، واللتين تعانيان من مشكلات، بسبب ضعف الإشراف والإدارة.

وأضافت الوزيرة، فى حوارها مع «المصرى اليوم»، أن هناك إجراءات جديدة فى موسم الحج هذا العام، مشيرةً إلى أن قانونى التأمينات الموحد، والإعاقة سيصدران قريباً، لافتةً إلى أن أهالى العريش النازحين سيتم استضافتهم فى مدينة المستقبل بالإسماعيلية لحين هدوء الأوضاع فى العريش.

وفيما يلى نص الحوار:

المصري اليوم تحاور«غادة والى»، وزيرة التضامن الاجتماعى

■ هل تم اتخاذ أى إجراءات ضد دار «إنقاذ الطفولة» بعين شمس؟

- قمت بزيارة مفاجئة للدار، أمس الأول، ومعى عدد من أعضاء مجلس النواب عن دائرة عين شمس، وأبلغت النيابة العامة بوجود شكاوى من انتهاكات للأطفال المودعين بالدار، وذلك للتحقق منها، كما أمرت بإصلاح الدار على الفور، وتم تشكيل لجنة، وقررت عزل مجلس الإدارة، وعينت مفوضاً عليها، إضافة إلى اتخاذ العديد من التدابير لصالح الدار والأبناء، منها أن هناك 14 طفلاً من أبناء الدار يحتاجون إلى شقق، وسأتواصل مع محافظ القاهرة لتوفيرها، وسنؤسس ملعب كرة للدار، لأنها على مساحة 10 آلاف متر، وذلك بالتعاون مع وزارة الشباب، كما سنتعاون مع وزارة التربية والتعليم، لتغيير الفصول بعد الانتهاء من العام الدراسى.

■ ولماذا توجد مشكلات فى دار كبيرة مثل «إنقاذ الطفولة»؟

- تم عزل مجلس الإدارة لأنه موجود منذ فترة طويلة، وانقطعوا عن الإشراف على الدار، وقدمنا بلاغاً للنيابة ضد المشرفين والمدير، ونحاول تعيين مشرفين وأمهات بديلات وإخصائيين أكفاء، كما اتفقنا مع الدكتور جمال ماضى أبوالعزائم، لتقديم الرعاية النفسية للأطفال.

■ ما آخر التطورات فى دار إشراقة؟

- ننتظر تقرير الطب الشرعى، وطالبنا وزارة الصحة بتوقيع الكشف الطبى على الأطفال، ولكن الشكل المبدئى للأطفال جيد، وأتوقع أن يكون تقرير الطب الشرعى جيدا، واجتمعت مع جمعية الأورمان وجمعية وطنية، لمتابعة ما تم من إجراءات لإصلاح أوضاع الأطفال فى جمعية «إشراقة»، التى كانت تعانى من قصور فى الجهاز الإدارى والإشرافى، وبدأت فى إجراءات قانونية مع مجلس الإدارة، وكلفت مفوضا بالإشراف على الجمعية، وتم تكليف مديرة ذات خبرة تحت إشراف جمعية الأورمان، وأبلغنا النيابة العامة التى تباشر التحقيق، كما قدمنا بلاغاً للنيابة الإدارية ضد مسؤولى إدارة التضامن بمدينة 6 أكتوبر والتى تتبعها إدارة الدار، وجمعية «إشراقة» تضم 18 ابنا ينتظم 13 منهم فى مدارس خاصة والباقون كانوا مقيدين فى مدرسة حكومية، وانقطعوا عنها، وبدأت حالياً إجراءات لتقييم موقفهم لاستكمال تعليمهم. وكانت الوزارة قد تلقت شكوى من جيران للجمعية، وأرسلت فريق التدخل السريع للوقوف على طبيعة الشكوى، وقام الفريق بدوره بإبلاغ النيابة للتحقيق فى صحة الاتهامات الموجهة من الجيران، وتتمتع الجمعية ببنية تحتية متميزة، وهى وقف خيرى لرعاية الأيتام، لكنهم يحتاجون لإخصائى نفسى واجتماعى مقيم معهم، لأنهم صغار.

■ لماذا تعانى دور الرعاية دائماً من المشكلات؟

المصري اليوم تحاور«غادة والى»، وزيرة التضامن الاجتماعى

- هناك نسبة قليلة من الدور تعانى من المشكلات، بسبب ضعف الإشراف وضعف الإدارة، وهم يحتاجون إلى حافز أكثر، لأننا محتاجون العمل فى مجال الإخصائى الاجتماعى والنفسى ومدير قوى يستطيع السيطرة على الأولاد، خاصة عند كبر سنهم.

■ وماذا عن النازحين من العريش والمقيمين فى محافظ الإسماعيلية؟

- سلمنا، أمس الأول، ٤٨ شقة فى مدينة المستقبل بمحافظة الإسماعيلية لـ٤٨ أسرة من الأسر النازحة، من شمال سيناء، جراء التهديدات الإرهابية، وهناك ما يقرب من ٧٢ شقة أخرى، سيتم تسليمهم، خلال أسبوع، بعد الانتهاء الكامل من تأثيثها، كما قامت الوزارة بتأجير ٤ عمارات من وزارة الإسكان لتسكين النازحين، لحين هدوء الأوضاع فى العريش مع ملاحظة أن وجود النازحين فى الإسماعيلية مجرد استضافة فقط، لحين عودتهم إلى منازلهم.

■ هل هناك مستجدات بالنسبة لموسم الحج هذا العام؟

- مصر استعادت حصتها فى الحج هذا العام، لأن المملكة العربية السعودية أعادت حصة الحج لكل دول العالم، ومصر حصلت على 20% زيادة، ولدينا فى وزارة التضامن 12 ألف فيزا لحجاج التضامن، واللجنة العليا للحج انعقدت مرتين، برئاسة المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وبدأنا مراجعة الملاحظات على حج العام الماضى، ونحن فى الوزارة كنا أفضل بعثة حج.

■ هل هناك تطورات ستحدث على الحج هذا العام؟

المصري اليوم تحاور«غادة والى»، وزيرة التضامن الاجتماعى

- سنتعاقد مع عدة مستشفيات للكشف على الحالة الصحية للحجاج، حتى لا يسافر الناس فى حالة صحية غير جيدة، وسنختار مشرفين صغارا فى السن لخدمة ضيوف الرحمن، خاصة أن حرارة الجو فى هذا العام ستكون مرتفعة.

■ حج هذا العام سيكون مرتفع التكاليف؟

- نعم، لأن هناك ارتفاعا فى سعر الريال، ويجب التأكيد على أن فريضة الحج لمن استطاع إليه سبيلا، لذا الفقراء ومن لديهم أطفال ليسوا مطالبين بأداء الحج، وبالطبع نقوم بتنظيم الحج بدون مكاسب، وسندرس أفضل الشروط وأفضل الأسعار تيسيراً للحجاج.

■ متى سيتم الانتهاء من قانون التأمينات الموحد؟

- يجرى العمل عليه، وفى 25 مارس الجارى، سيتم الانتهاء من الفحص الاكتوارى للمشروع، وبعدها يأخذ طريقة للعرض على مجلس الوزراء، ثم مجلس النواب ومجلس الدولة؟

■ هل انتهت اللجان من اختيار الأمهات المثاليات؟

- اللجان تعمل، وأوشكت على الانتهاء من عملها، ولدينا أمهات من كل المحافظات، واللجان تعمل، وبها تمثيل مختلف من المجلس القوى للأمومة والطفولة والمجلس القومى للمرأة وجمعيات أهلية وشخصيات عامة، حتى يتم اختيار الأم المثالية، وفى 24 مارس الجارى سيتم إقامة حفلة كبيرة فى دار الأوبرا المصرية للأم المثالية، وفى العام الماضى الرئيس عبدالفتاح السيسى استقبل الأمهات المثاليات، ونطمح أن يكرر الأمر هذا العام.

■ ما عدد الأسر التى يغطيها برنامج كرامة وتكافل؟

- مليون و500 ألف أسرة.

■ متى سيصدر قانون الإعاقة؟

- القانون فى مرحلة المراجعة النهائية، وسيصدر قريباً، وما يطلبه المعاقون وأسرهم هو فرصة حقيقية للعمل، لتحقيق الذات فى المجتمع، وأول مشاركة لذوى الإعاقة مع المجتمع ستكون فى التعليم والعمل.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق 11 مرشحًا يتنافسون على 8 مقاعد بمجلس إدارة غرفة المنشآت الفندقية
التالى نقابة العاملين بالقطاع الخاص تطالب بصرف العلاوة بأثر رجعى