أخبار عاجلة

بالفيديو.. أهالي المعتقلين للنظام:" خافوا ربنا"

تحل المناسبة الرسمية باليوم العالمي لحقوق الإنسان، المقرر له ديسمبر من كل عام، وهو اليوم المحدد من قبل الأمم المتحدة، ومن ذلك المنطلق خرج أصحاب قضايا حقوق الإنسان في مصر للمطالبة بمعرفة مصير أبنائهم من المعتقلين والمختفين قسريًا أمام نقابه الصحفيين.

قالت "آمال"، والدة المعتقلة رضوى خضر، لـ"المصريون" إن ملف الاختفاء من أسوأ الملفات في مصر، وأن بنتها تم خطفها مع مجموعة من أصدقائها لمدة 8 أيام ثم ظهروا بعد ذلك في السجن على حسب رواية محامي المعتقلين، مشيرة إلى أن ابنتها كانت خارجة من درسها وتم اختطافها ومن معها في عربة ترحيلات، ووجهت رسالة إلى النظام "خافوا ربنا لو كنتوا بتخافوا"، وخاطبت العالم بأكمله كيف يفعل هذا في بنات مصر أين حقوق المرأة التي تدعون إليها.

وأشارت والدة المعتقلة "إسراء فرحات" إلى أن ابنتها طالبة في الثانوي ومعتقلة من يوم 5/5/2015 وكانت هي وصديقاتها وعددهن 13 بنتا تم ترحيلهن من خلال عربة الشرطة إلى سجن بورسعيد، مضيفة أنه من العار والخيانة ما يحدث لبناتنا لأنهن طالبات في سن التعليم وهن لسن مجرمات.

شاهد الصور..

شاهد الفيديو..

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى صدام دستورى في البرلمان بسبب "تيران وصنافير"