أخبار عاجلة
محكمة نيجيرية تأمر بالإفراج عن زعيم شيعي -
مسلح يحتجز 7 أشخاص في وكالة سفر بباريس -
محمود عاشور حكماً لموقعة الزمالك والداخلية -
أوباما يوقع قانون تمديد العقوبات على إيران -
نقل مباراة الأهلي والمقاصة لاستاد السلام -
الأهلي يطلب نقل مباراة المقاصة لاستاد السلام -
هبوط اضطراري لطائرة سعودية في مطار القاهرة -

«رام الله».. حينما بحثت عن الحجارة فلم أجدها

«رام الله».. حينما بحثت عن الحجارة فلم أجدها
«رام الله».. حينما بحثت عن الحجارة فلم أجدها

بعد ما يقرب من 45 دقيقة سوف تجد الطريق يرتفع مجددا وبشدة فها هى جبال رام الله تقترب، تلك الطرق الجبلية الممهدة بعناية تخبرك أنك فى الطريق إلى مدينة جديدة تحاول بناء نهضة علمية واقتصادية، واجتماعية، تأملت السيارات التى تصعد وتهبط هذه الطرق شديدة الارتفاع، حيث طبيعة الشام الجبلية تتجلى فى الضفة الغربية، وذكرت لنفسى لو أن لدينا هذه الطرق لمات أضعاف أضعاف ضحايا حوادثها فى مصر، هنا السيارات ذات مواصفات أوروبية تجعلها تتحمل السير بسرعة على تلك الطرق التى شيدت بعناية هى الأخرى دون مناقصات يشوبها فساد أو تسليم غير مطابق للمواصفات، حتى الميكروباص فى الضفة الغربية يسمى «الفورد»، طبقا لماركة السيارة، وهو يربط المحافظات ببعضها، ويجب على جميع الركاب أن يربطوا الحزام جيدا وألا يتعرض لدفع غرامة على الطريق، والفورد ضرورة ملحة، حيث التاكسيات شىء مكلف للغاية فى فلسطين، إذ يصل سعر لتر البنزين 2 دولار (30 جنيها مصريا).

رام الله مدينة المتناقضات، حيث تكاليف الحياة مرتفعة والأسعار باهظة، والشوارع تعتمد النظام الإلكترونى فى صف السيارات، فقد طبعت اتفاقية باريس الاقتصادية صبغتها على كل شبر فى رام الله، حيث المبانى الفخمة والمؤسسات التى أنشئت بأموال التمويلات.

بحثت عن الحجارة فى شوارع رام الله، عن المقاومة، فلم أجدها، ظننت أن فلسطين ليست موجودة بشوارع هذه المدينة حتى دخلت بيوت أمهات صديقاتى، فشممت رائحة فلسطين الزعتر، واستمعت لقصص تاريخها، وأكلت المقلوبة والأوزى والمسخن، فى بيوت فلسطين ستستمع لشعب أنهكه الاحتلال وبات يؤمن بالمقاومة السلمية، يريد لأجياله القادمة أن تتعلم جيدا وأن تجيد العمل، همهم الآن أن يبنوا بنية تحتية قوية ويتعلموا جيدا.

ورغم أن رام الله من مدن المنطقة (أ) وليس بها إسرائيليون، فإن جنود الاحتلال من حقهم أن يدخلوها فى أى وقت ويتجولوا بسلاحهم فى أسواقها ويقبضوا على أى مشتبه به لديهم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى البرادعي: 6 حقوق عصية لدينا منذ عقود