أخبار عاجلة
وزير الخارجية: حل أزمة سوريا مسئولية دولية -
8 مواجهات نارية في مجموعات أبطال أوروبا..اليوم -
حسام البدرى يؤجل صفقة حمودى..ويدافع عن معلول -
فرحة بورسعيدية بالمربع الذهبي -
فتنة نورالدين تهدد الدوري -
مدافع المقاصة يدخل اهتمامات الأهلي -
جون أنطوى يثير أزمة فى الأهلى -
الزمالك يهدد جنش بـ"الشطب" -
الزمالك يحذر لاعبيه -
المنتخب يواجه المغرب ودياً قبل السفر للجابون -

«السامريون».. بنو إسرائيل وهيكلهم عند المهدى المنتظر

«السامريون».. بنو إسرائيل وهيكلهم عند المهدى المنتظر
«السامريون».. بنو إسرائيل وهيكلهم عند المهدى المنتظر

عندما تردد اسمهم أمامى في أول الأمر حسبتهم من أحفاد موسى السامرى، وعندما صعدت الجبل والتقيتهم في أعلى قمة جبل جرزيم بمدينة نابلس، علمت أنهم أتباع موسى وليسوا يهودا، فهم لا يرغبون أن يلقبهم أحد باليهود لأنهم ينسبون أنفسهم إلى لاوى ويوسف أبناء يعقوب وليسوا أبناء يهوذا وبنيامين اللذين ينسبون إليهما اليهود، لهؤلاء القوم قصة كبيرة، فهم يسكنون فلسطين منذ آلاف السنين، ورفضوا تركها وشاركوا في حروب عديدة، لحياتهم طقوس عديدة غريبة، فإن كنت تريد زيارتهم عليك أن تصل الجبل قبل الرابعة عصرا حيث يغلقون بوابتهم ويبدأون صلواتهم، التي تشبه صلاة المسلمين كثيرا في الركوع والسجود،

هذه الفئة من أتباع موسى لا تعتقد أن الهيكل موجود تحت الأقصى كما يدعى اليهود، هم حتى لا يعتقدون بهيكل سليمان بل بهيكل موسى الذي أتى به من جبل الطور في سيناء لذا فإنهم يطلقون على جبل جرزيم، جبل الطور أيضا، كما أنهم في انتظار المهدى المنتظر الذي سيظهر آخر الزمان ويأتى ومعه عصا موسى ليظهر الهيكل على يديه.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى البرادعي: 6 حقوق عصية لدينا منذ عقود