أخبار عاجلة
"ريهانا" تتعرض لمطاردة خطرة من مريض عقليا -
بوفون: يوفنتوس سيواجه أفضل نسخة من ريال مدريد -
بحث التعاون الثنائي بين السلطنة واليمن -
النفط يقلص خسائره ويرتفع في تعاملات هادئة -

وكيل الأزهر: الأفكار المتطرفة لن يردها إلا الفكر المستنير

وكيل الأزهر: الأفكار المتطرفة لن يردها إلا الفكر المستنير
وكيل الأزهر: الأفكار المتطرفة لن يردها إلا الفكر المستنير

أكد الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر، أن أصحاب الفكر المتطرف لن يردعهم القتل، وإنما يردعهم الفكر المستنير، موضحًا أنهم مغيبون وعلينا العمل على تقويم أفكارهم لعودتهم إلى رشدهم بمواجهتهم بالمنهج الوسطى الصحيح.

 

جاء ذلك خلال ندوة في أكاديمية الشرطة، اليوم الثلاثاء، بعنوان "تحقيق الأمن المجتمعي ضرورة حياتية تضامنية"، بحضور ضباط ومجندين وأمناء ومساعدين.

 

وأوضح شومان أن ثقافة الأمن المجتمعي مهمة لرجل الأمن، حيث تساعده في تجاوز الكثير من المواقف الصعبة وكيفية التعامل مع المجرمين والمغيبين، مشيرًا إلى أن من يتربص بالأمة يدرك أن سقوط مصر هو الطريق للقضاء على الأمة، لكن مصر لن تسقط أبدًا بإذن الله بفضل رجال مصر الشرفاء من الجيش والشرطة.

 

ولفت إلى قول الرسول صلى الله عليه وسلم: "عينان لا تمسهما النار" منهم عين باتت تحرس في سبيل الله، وهذا أكبر تكريم لهم على دورهم العظيم في حماية الأوطان وحفظ الأمن ونشر السلام بين الناس.


وردا على سؤال حول تجديد الخطاب الديني، أكد شومان إن الأزهر مؤمن بمسألة تجديد الخطاب الديني، فهو من لوازم شريعتنا السمحة وأن  الإسلام نفسه وصل إلينا بطريق التجديد، فالأحكام الثابتة التي لا تقبل التغيير والتبديل في شريعتنا وهي الأصول قليلة، وفي المقابل نجد ما لا يُحصى من الفروع التي تقبل الاجتهاد والتطويع لتناسب الزمان والمكان وأحوال الناس.

 

وقال إن الأزهر أنشأ مرصدا خصيصًا لمجابهة أصحاب الفكر المتطرف وتفنيد الشبهات التي يستخدمونها وإظهار ضعف الحجج والأدلة التي يستدلون بها وبطلانها.


وأشار إلى أن الدين ليس حكرًا ولا ملكًا لأحد، وباب الاجتهاد مفتوح، شريطة امتلاك أدواته وأن يكون من يتصدى له متمسكا بالمنهج الإسلامي الوسطي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى علي جمعة: دعوات تعديل مناهج الأزهر «ساذجة»