أخبار عاجلة
بالفيديو.. خداع الموت: كاوبوي التونة -
ناهد السباعي تغادر إلي دبي -
الحكومة تطيح بمليون موظف فى هذا التوقيت -
تخبط حكومي فى إعلان الضوابط الجديدة للعمرة -
العفو الرئاسى: الإفراج عن 400 سجين خلال أيام -
اعترافات صادمة لقتلة الطفلة فريدة بالشروق -

دوري ابطال اوروبا: ريال مدريد وموناكو وليفركوزن ويوفنتوس وليستر الى ثمن النهائي

دوري ابطال اوروبا: ريال مدريد وموناكو وليفركوزن ويوفنتوس وليستر الى ثمن النهائي
دوري ابطال اوروبا: ريال مدريد وموناكو وليفركوزن ويوفنتوس وليستر الى ثمن النهائي
بنزيما يحتفل بهدفه

تأهل ريال مدريد الاسباني حامل اللقب وموناكو الفرنسي وباير ليفركوزن الالماني ويوفنتوس الايطالي وليستر سيتي الانكليزي الى ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا لكرة القدم في الجولة الخامسة قبل الاخيرة من الدور الاول اليوم الثلاثاء.

في المجموعة السادسة، حسم ريال مدريد تأهله بفوزه على ضيفه سبورتينغ لشبونة البرتغالي 2-1.

وكان ريال مدريد احرز اللقب في الموسم الماضي على حساب جاره اتلتيكو مدريد بركلات الترجيح معززا رقمه القياسي في البطولة بأحد عشر لقبا.

وجاء الهدف الاول لحامل اللقب اثر كرة من ركلة حرة من الجهة اليمنى نفذها الكرواتي لوكا مودريتش الى داخل المنطقة وحضرها البرتغالي كريستيانو رونالدو خلف المدافعين الى الفرنسي رافايل فاران فأكملها في الشباك (29).

حاول سبورتينغ التحكم بالمجريات في الشوط الثاني املا في الابقاء على فرصته في التأهل قائمة حتى الجولة الاخيرة، لكن طرد جواو بيريرا بحصوله على بطاقة حمراء في الدقيقة 64 عقد موقفه.

لكن اصحاب الارض نجحوا في ادراك التعادل من ركلة جزاء اثر لمسة يد لفابيو كوانتراو انبرى لها ادريان سيلفا واودع الكرة في الزاوية اليسرى لمرمى الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (80).

واعاد الفرنسي كريم بنزيمة التفوق للنادي الملكي اثر متابعة رأسية واضعا الكرة في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس روي باتريسيو قبل النهاية بثلاث دقائق.

ولم يخسر ريال مدريد في اخر 30 مباراة في مختلف المسابقات.

يذكر ان رونالدو بدأ مسيرته الكروية في صفوف سبورتينغ لشبونة قبل ان ينتقل الى مانشستر يونايتد ومنه الى ريال مدريد.

فوز كاسح لدورتموند

ضمن المجموعة ذاتها، جدد بوروسيا دورتموند الالماني الذي كان ضامنا تأهله منذ الجولة الماضية فوزه الكاسح على ضيفه ليجيا وارسو البولندي 8-4 في مباراة مجنونة شهدت تسجيل سبعة اهداف في الشوط الاول.

وسجل الياباني شينجي كاغاوا (17 و18) والتركي نوري شاهين (20)والمالي عثمان ديمبيلي (29) وماركو رويس (32 و52 و90) وفيليكس باسلاك (81) لدورتموند، والسويسري الكسندر بريوفيتش (10 و24) والبولندي ميشال كوشارزيك (57) والمجري نيمانيا نيكوليتش (83) لليجيا وارسو.

وكان دورتموند فاز ذهابا على ليجيا بسداسية نظيفة في ايلول/سبتمبر الماضي.

وانضم دورتموند الى الاندية التي نجحت بتسجيل خمسة اهداف في شوط واحد في البطولة الاوروبية وسبق الى ذلك كل من شاختار دانيتسك الاوكراني (2014) وموناكو الفرنسي (2003) وبايرن ميونيخ الالماني (2012 و2014 و2015).

وعزز دورتموند صدارته للمجموعة رافعا رصيده الى 13 نقطة، مقابل 11 نقطة لريال مدريد، وخرج سبورتينغ (3 نقاط) وسسكا موسكو (نقطة واحدة) من الدور الاول.

وفي المجموعة الخامسة، تأهل موناكو بفوزه على ضيفه توتنهام الانكليزي 1-صفر، ولحق به باير ليفركوزن الالماني برغم تعادله مع مضيفه سسكا موسكو الروسي.
في المباراة الاولى، سجل جبريل سيديبي (48) وتوماس ليمار (53) لموناكو، وهاري كاين (52 من ركلة جزاء) لتوتنهام.

وفي الثانية، تقدم ليفركوزن عبر كيفن فولاند في الدقيقة 16، وادرك سسكا موسكو التعادل بواسطة الاسرائيلي بيبراس ناتشو من ركلة جزاء في الدقيقة 76.

وكان موناكو تغلب على توتنهام 2-1 ذهابا، في حين تعادل ليفركوزن مع سسكا موسكو 2-2.

ورفع موناكو رصيده الى 11 نقطة في الصدارة، مقابل 7 نقاط لليفركوزن الثاني الذي ضمن تأهله بغض النظر عن نتيجته في الجولة الاخيرة كونه تعادل مع توتنهام الثالث برصيد 4 نقاط سلبا ذهابا وفاز عليه 1-صفر ايابا.

ولم يخسر موناكو وليفركوزن في البطولة الاوروبية هذا الموسم حتى الان.

وخرج توتنهام وسسكا موسكو بالتالي من الدور الاول.

يوفنتوس يعود ببطاقته من الاندلس

وفي المجموعة الثامنة، عاد يوفنتوس من الاندلس ببطاقته الى الدور الثاني بعدما حول تخلفه امام مضيفه اشبيلية الى فوز 3-1.

وكان اشبيلية البادىء بالتسجيل عبر الارجنتين نيكولاس باريخا (5) لكنه تعرض لضربة بطرد الارجنتيني الاخر فرانكو فازكيز في الدقيقة 36 ما ساهم في عودة يوفنتوس الذي ادرك التعادل من ركلة جزاء عبر كلاوديو ماركيزيو (2+45) ثم خطف هدف التقدم في الدقيقة 84 عبر ليوناردو بونوتشي قبل ان يضيف الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الهدف الثالث في الوقت بدل الضائع.

ورفع يوفنتوس رصيده الى 11 نقطة في الصدارة بفارق نقطة امام اشبيلية الذي كان بحاجة الى التعادل من اجل ضمان تأهله لكن عليه الان انتظار الجولة الاخيرة ضد مضيفه ليون الفرنسي الذي انعش اماله بعدما اضبح على بعد ثلاث نقاط من النادي الاندلسي بفوزه الغالي على مضيفه دينامو زغرب الكرواتي بهدف لالكسندر لاكازيت (72).

وسافر يوفنتوس الى الاندلس دون هدافه الارجنتيني غونزالو هيغواين الذي اصيب في فخذه الايسر السبت ضد بيسكارا (3-صفر) في الدوري المحلي ولم يشارك في التمارين الاحد والاثنين، ما دفع المدرب ماسيميليانو اليغري الى استبعاده عن تشكيلة العشرين لاعبا التي غاب عنها ايضا المدافعان اندريا بارزالي (اصابة في كتفه) والمغربي مهدي بنعطية (اصابة في ركبته).

وفي ظل غياب هيغواين الذي انضم الى مواطنه باولو ديبالا، اضطر ماندزوكيتش الى اللعب وحيدا في المقدمة بمؤازرة من الاكوادوري خوان كوادرادو والبرازيلي اليكس ساندرو.

وكانت البداية رائعة بالنسبة لاشبيلية اذ افتتح التسجيل منذ الدقيقة 9 بهدف مميز للارجنتيني نيكولاس باريخا الذي وصلته الكرة خارج المنطقة اثر ركلة ركنية فشل دفاع يوفنتوس في ابعادها بالشكل المناسب ثم عادت الكرة الى المنطقة فابعدها مجددا لكنها سقطت امام قلب دفاع سبارتاك موسكو الروسي سابقا فاطلقها "طائرة" ارضية الى يمين الحارس القائد جانلويجي بوفون.

وتسبب هذا الهدف بارباك يوفنتوس الذي بدا مهزوزا على الصعيد الدفاعي وكادت ان تهتز شباكه مجددا في اكثر من مناسبة قبل ان يدخل تدريجيا في اجواء اللقاء واصبحت مهمته اكثر سهولة بعد تعرض اشبيلية لضربة قاسية بطرد لاعب الوسط الارجنتيني فرانكو فاسكيس لحصوله على انذارين في غضون 5 دقائق بعد خطأين على كوادرادو والالماني سامي خضيرة (36).

ودخل الفريقان الى الشوط الثاني وهما على المسافة ذاتها بعدما منح الحكم الانكليزي مارك كلاتنبرغ الفريق الايطالي ركلة جزاء احتسبت ضد الارجنتيني غابرييل ميركادو الذي مسك بونوتشي بقميصه اثر ركلة ركنية للضيوف، فانبرى لها ماركيزيو بنجاح رغم ان الكرة لامست يد الحارس سيرخيو ريكو (2+45)، مسجلا هدفه الاول في المسابقة منذ شباط/فبراير 2013 (ضد سلتيك الاسكتلندي).

وفي بداية الشوط الثاني ازداد الوضع صعوبة على اشبيلية بعدما طرد مدربه الارجنتيني خورخي سامباولي بسبب اعتراضاته الكثيرة على قرارات كلاتنبرغ لكن هذا الامر لم يؤثر كثيرا على معنويات النادي الاندلسي الذي صمد في وجه ضيفه رغم النقص العددي وذلك حتى الدقيقة 84 عندما اطلق بونوتشي كرة صاروخية ارضية من خارج المنطقة الى يسار ريكو.

وعندما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة عزز ماندزوكيتش تقدم يوفنتوس بهدف ثالث في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائ

ليستر يضمن التأهل والصدارة

وفي المجموعة السابعة، دخل ليستر الذي يعاني الامرين في الدوري الممتاز هذا الموسم، الى مباراته مع كلوب بروج وهو بحاجة الى التعادل من اجل ضمان بطاقته الى الدور الثاني في اول مشاركة له لكنه لم يكتف بنقطة وحسم مواجهته مع ضيفه البلجيكي 2-1.

واستهل ليستر اللقاء بشكل مثالي اذ افتتح التسجيل منذ الدقيقة 5 عبر شينجي اوكازاكي الذي اصبح 6 ياباني يسجل في دوري الابطال والاول منذ كيسوكي هوندا في تشرين الثاني/نوفمبر 2013، وذلك بعد هجمة مرتدة سريعة لاصحاب الارضة وتمريرة عرضية من النمسوي كريستيان فوخس تلقفها المهاجم السابق لشتوتغارت وماينتس الالمانيين مباشرة بيسراه وحولها الى الشباك.

وحسم ليستر اللقاء بشكل كبير مع الوصول الى نصف الساعة الاولى من اللقاء بعد حصوله على ركلة جزاء اثر خطأ من ديون كولز على مارك البرايتون انبرى لها الجزائري رياض محرز بنجاح وسجل هدفه الرابع في 5 مباريات في المسابقة حتى الان (30).

وفي بداية الشوط الثاني اهتزت شباك ليستر للمرة الاولى في 5 مباريات وذلك بهدف من الكولومبي خوسيه اسكييردو الذي قام بمجهود رائع وتخطى فوخس قبل ان يسدد في شباك الحارس الالماني رون-روبرت تسيلر (52)، ثم بقيت النتيجة على حالها حتى صافرة النهاية.

ورفع ليستر رصيده الى 13 نقطة في الصدارة بفارق 5 نقاط عن بورتو البرتغالي الثاني الذي تعادل اليوم ايضا مع مضيفه كوبنهاغن الدنماركي الثالث (6 نقاط) صفر-صفر.

وضمن ليستر صدارة المجموعة بغض النظر عن نتيجته في مباراة الجولة الاخيرة المقررة في السابع من كانون الاول/ديسمبر المقبل امام مضيفه بورتو الذي يحتاج الى الفوز من اجل الحصول على البطاقة الثانية بغض النظر عن نتيجة كوبنهاغن مع بروج (دون نقاط).

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالفيديو والصور..الأهلي يواصل الثلاثية في الدوري بالفوز علي الشرقية