أخبار عاجلة

ميلان مهدد بفقدان المركز الثالث في الكاليتشو بتعادل سلبي مع أتلانتا

ميلان مهدد بفقدان المركز الثالث في الكاليتشو بتعادل سلبي مع أتلانتا
ميلان مهدد بفقدان المركز الثالث في الكاليتشو بتعادل سلبي مع أتلانتا

بات نادي إيه سي ميلان الإيطالي مهدداً بفقدان المركز الثالث في جدول ترتيب الكاليتشو بعدما تعادل اليوم السبت مع مضيفه أتلانتا سلبياً ضمن مباريات الأسبوع الـ17 من الدوري الإيطالي.

مونتيلا المدير الفني للميلان فضل مع بداية المباراة إراحة مانويل لوكاتيلي لاعب الوسط بسبب حصوله على إنذارين وخوفاً من غيابه عن مباراة يوفينتوس المقبلة في كأس السوبر الإيطالي، كما فضل إراحة مبايا نيانج مهاجم الفريق بعد هبوط مستواه في المباريات الأخيرة.

وعلى الجانب الاخر بدأ جاسبريني المدير الفني لأتلانتا المباراة بتشكيلته المعتادة، ليحصل على الأفضلية في بداية اللقاء من حيث الاستحواذ على وسط الملعب، لكن الخطورة كانت من نصيب إيه سي ميلان بمرور رائع من الظهير الأيسر العائد من الإصابة أنتونيللي في منتصف دفاعات أصحاب الأرض، ليتبعها بتسديدة قوية رفض القائم ان تدخل الشباك ليعيدها مرة أخرى إلى الملعب وتضيع على الميلان فرصة كبيرة للتقدم.

أتلانتا كانت له فرصة خطيرة أيضاً في منتصف الشوط برأسية من كالدارا تصدى لها دوناروما على خط المرمى ليشتتها الدفاع بعد ذلك، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ومفي الشوط الثاني على الرغم من التغييرات التي أجراها المدير الفني لأتلانتا، إلا أن الأفضلية كانت من نصيب ميلان على مستوى الاستحواذ والخطورة، فكانت فرصة خطيرة من بونافينتورا بتسديدة من خارج المنطقة حفت بالقائم في طريقها إلى الخارج، تلاها كرة عرضية أرضية من سوزو للابادولا الذي رواغ الحارس ووضعها ضعيفة باتجاه المرمى ليخرجها الدفاع، ليأتي بعد ذلك كوتشكا بتمريرة عرضية أخرى أمام المرمى فشل لابادولا وبازيليتش في اقتناصها لتمر إلى ضربة مرمى.

وكانت أخر الكرات الخطيرة من نصيب البديل باكا الذي كسر التسلل واستحوذ على الكرة ومر من الحارس وسدد كرة قوية أخرجها المدافع من على خط المرمى، لتنتهي خطوة الميلان، وواجهها لاعبوا أتلانتا بإضاعة الوقت والانكماش الدفاعي والاعتماد على الهجمات المرتدة والتي كانت واحدة منهم أن تسفر عن هدف خاطف برأسية فريلير من فوق حارس الميلان المتقدم والذي عاد سريعاً لإخراج الكرة من خط المرمى.

المباراة انتهت بالتعادل السلبي، وأصبح رصيد ميلان 33 نقطة، بفارق نقطتين أمام نابولي الرابع ولاتسيو الخامس اللذين يلتقيان تورينو وفيورنتينا على التوالي الأحد، ليصبح مركز الميلان في مهب الريح إذا ما فاز الفريقان، بينما أصبح رصيد أتلانتا 29 نقطة في المركز السادس.

ويلعب لاحقا يوفنتوس المتصدر (39 نقطة) وبطل المواسم الخمسة الماضية مع روما الثاني (35 نقطة).

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عصام الحضري: سنفوز ببطولة أمم أفريقيا