أخبار عاجلة
مصرع شخص وإصابة 17 آخرين في حوادث طرق بالسويس -
إحالة والد بطلة المصارعة لمحكمة الجنايات -
"غلطة موظف" تمنح محاميًا الجنسية الإسرائيلية -

«أجاي» و«السعيد» يقودان الأهلي للفوز على الإنتاج واعتلاء صدارة الدوري

«أجاي» و«السعيد» يقودان الأهلي للفوز على الإنتاج واعتلاء صدارة الدوري
«أجاي» و«السعيد» يقودان الأهلي للفوز على الإنتاج واعتلاء صدارة الدوري

حقق الأهلي الفوز على الإنتاج الحربي بهدفين مقابل لا شىء، في المباراة التي أقيمت بينهما، اليوم السبت، على ملعب السلام، ضمن مباريات الأسبوع التاسع للدوري الممتاز.

سجل هدفي الأهلي جونيور أجاي وعبدالله السعيد، ليرفع الأحمر رصيده بهذا الفوز إلى النقطة 23 في صدارة جدول المسابقة، بينما توقف رصيد الإنتاج عند النقطة السادسة، في المركز الـ13.

جاءت البداية قوية وسريعة من الفريقين، لتسجيل هدف مبكر يساعد على السيطرة والاستحواذ على الكرة، واعتمد الأهلي على تسديدات عبدالله السعيد، والعرضيات من أحمد فتحي بجانب عمرو جمال الذي بدأ المباراة بهدف إثبات وجودة كرأس حربة مميز، بينما لجأ الإنتاج إلى تأمين منطقة جزائه مع الاعتماد على المرتدات، مستغلًا عناصر الخبرة صلاح أمين وأحمد سعيد أوكا ومحمود فتح الله، لمجاراة الأهلي.

وفي الدقيقة 3، حاول عبداالله السعيد مراوغة لاعب الإنتاج لكنه لم يتمكن من الاحتفاظ بالكرة، وتتحول لضربة مرمى لصالح المنافس، وبعدها كثّف الأحمر من محاولاته لهز شباك الإنتاج لكن دون ترجمة حقيقية إلى أهداف.

تواصلت محاولات الأهلي لتسجيل هدف السبق، وفي الدقيقة 12، كاد أجاي أن يفتتح التسجيل للأحمر، بعدما تابع الكرة العرضية التي لعبها أحمد فتحي برأسه داخل منطقة جزاء الإنتاج، لكنه لعبها دون تركيز تعلو القائم، بعدها التحم وليد سليمان مع محمود فتح الله في كرة مشتركة، ويحتسبها الحكم ضربة حرة لصالح الإنتاج.

بمرور الوقت دانت السيطرة للأهلي، الذي كثف من هجماته وحاول إيجاد حلول لضرب التكتل الدفاعي للإنتاج، من خلال التسديد المباشر من على حدود منطقة الجزاء، كما اعتمد أيضًا على الكرات العرضية لإرباك دفاع المنافس.

وفي الدقيقة 23، فشل أجاي في استغلال الفرصة التي أتيحت له، بعد جمل فنية رائعة من عبدالله السعيد الذي لعب بينية إلى أجاي داخل منطقة الجزاء وحاول العودة بها لتمريرها إلى عمرو جمال، لكن لؤي وائل ظهر في الوقت المناسب وتضيع فرصة تسجيل الهدف الأول للأهلي.

وأتيحت فرصة أخرى للأهلي عن طريق عبدالله السعيد، الذي سدد كرة قوية جدًا، لكن عامر عامر يتصدى لها ويتابعها عمرو جمال، لكن تسديدته ترتطم بمدافع الإنتاج، قبل أن يحتسب سمير عثمان لمسة يد على مهاجم الأهلي.

ضغط الأهلي بكثافة بعد مرور 30 دقيقة من عمر المباراة، مستغلًا تراجع الإنتاج لتأمين منطقة جزائه، لكن بدون تركيز في إنهاء الفرص التي أتيحت للاعبيه، واحتسب الحكم ضربة حرة مباشرة لصالح الأهلي من على حدود منطقة الجزاء، ولعبها على معلول لكن دفاع الإنتاج يخرجها بعيدًا عن المرمى.

وحاول أجاي إنهاء الصمت التهديفي، وحصل على الكرة وانطلق داخل منطقة جزاء الإنتاج، لكن حسن الشامى يتدخل ويبعد الكرة عن مرماه.

وفي الدقيقة 36، لعب حسام عاشور كرة قوية لكن دون تركيز تخرج بعيدًا عن مرمى الإنتاج، بعدها حاول الإنتاج استغلال الاندفاع الهجومي للأهلي، لعمل هجمة مرتدة، لكنها تنتهي ضعيفة ويمسك شريف إكرامي بالكرة.

وفى الدقيقة 43 احتسب الحكم ضربة حرة مباشرة للأهلي لعبها وليد سليمان قوية يتصدى لها عامر عامر ببراعة، واحتسب الحكم 3 دقائق وقتا بدلا من الضائع لم تشهد أي جديد لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

مع بداية الشوط الثاني، كثّف الأهلي من هجماته لفك طلاسم دفاعات الإنتاج، وفي الدقيقة 48 قاد عبدالله السعيد، هجمة سريعة للأهلي ولعب الكرة أعلى مدافعي الإنتاج يتابعها وليد سليمان برأسية تصل أمام جونيور أجاي، الذي لعبها مباشرة تهز شباك الإنتاج، ويتقدم للأهلي بالهدف الأول وسط فرحة الجهاز الفني بقيادة حسام البدري.

بعد الهدف تفتحت شهية لاعبي الأهلي للتعزيز، مستغلًا تراجع الإنتاج لتأمين دفاعاته خوفا من استقبال شباكه الهدف الثاني.
وكاد أجاي أن يضيف الهدف الثاني للأحمر، لكنه سدد كرة ضعيفة يمسكها عامر عامر بسهولة، بعدها قاد صلاح أمين، لاعب الإنتاج، هجمة سريعة لفريقه لكنه فشل في الاحتفاظ بالكرة وارتكب خطأ يحتسبه الحكم لصالح الأهلي.

وفي الدقيقة 54، لعب عمرو جمال بينية ضعيفة إلى عبدالله السعيد، يبعدها لاعب الإنتاج بعيدًا عن مرماه، وبعدها حاول صلاح أمين التوغل داخل منطقة جزاء الأهلي لكن يقظة الدفاع منعته من تحقيق هدفه، وبعدها حصل عمرو جمال على ضربة حرة مباشرة عقب عرقلته من أحمد سعيد أوكا الذي حصل على كارت أصفر، ينفذها وليد سليمان تصطدم في الحائط البشري للاعبي الإنتاج ويلعبها عبدالله السعيد، ويبعدها دفاع المنافس.
وفي الدقيقة 60 أجرى حسام البدري، المدير الفني للأهلي، تغييره الأول بنزول كريم نيدفيد بدلًا من عمرو جمال، في محاولة لاستغلال قدرات نيدفيد في المراوغة وتهديد مرمى الإنتاج.

بعدها واصل الأحمر هجماته، وفي الدقيقة 65 ابتسمت الكرة مرة أخرى للأهلي، بعد جملة رائعة بدأت من منتصف الملعب تصل إلى وليد سليمان الذي دخل منطقة جزاء الإنتاج ويلعبها بينية رائعة تصل إلى كريم نيدفيد الذي سدد وتصطدم في مدافع الإنتاج وترتد يقابلها عبدالله السعيد ويسدد قوية تسكن شباك الإنتاج ويتقدم للأهلي بالهدف الثاني.

وحصل على معلول على الكارت الأصفر للخشونة مع لاعب الإنتاج، وفي الدقيقة 68 حصل الإنتاج على ضربة حرة مباشرة من على حدود منطقة جزاء الأهلي، بعد سقوط وليد حسن، يلعبها محمود فتح الله تصطدم في الحائط البشري.

وفي الدقيقة 74، أجرى «البدري» تغييره الثاني بنزول مؤمن زكريا بدلًا من وليد سليمان.

وكاد مؤمن أن يسجل الهدف الثالث، بعدما تسلم الكرة ودخل منطقة الجزاء لكنه لم يستطع السيطرة على الكرة.

وفي الدقيقة 83 لعب مؤمن زكريا، عرضية مميزة يتابعها عبدالله السعيد، برأسية قوية لكن عامر عامر يتصدى لها ببراعة، وتضيع فرصة تسجيل الهدف الثالث للأهلي.

وبعدها أجرى «البدري» تغييره الثالث بنزول مروان محسن بدلًا من جونيور أجاي.

وحاول الإنتاج تسجيل هدف حفظ ماء الوجه، وفى الدقيقة 87 لعب محمد أبوشعيشع عرضية جيدة لكن دفاع الأهلي يخرجها بعيدًا عن المرمى.

واحتسب الحكم 3 دقائق وقتا بدلا من الضائع، لم تشهد أي جديد لتنتهي المباراة بفوز الأهلي بهدفين للاشىء.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالفيديو والصور..الأهلي يواصل الثلاثية في الدوري بالفوز علي الشرقية