أخبار عاجلة
وزير «الحرس» يوجه بعلاج الطفل الشمري -
الجوف: الغبار يعلق الدراسة غداً الأحد -
مكة: وفاة وإصابة 6 في تصادم أمام مسجد نمرة -
حائل: إنقاذ محتجز بجبال سد مشار -

ليفربول يهدر فرصة كبيرة لمنافسة تشيلسي..وسقوط بالتخصص لـ«كلوب» ضد سوانزي سيتي

اشترك في اخبار الرياضة و خليك في الملعب


فجر فريق سوانزي سيتي، متذيل ترتيب البريميرليج، كبرى مفاجأت الجولة 24 من المسابقة، عندما تغلب النادي الويلزي على ضيفه، فريق ليفربول، بنتيجة هدف نظيف، في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الأمس، الأثنين، في ختام مباريات الجولة.

وسقط ليفربول لأول مرة في البريميرليج منذ أكتوبر 2017 (ضد توتنهام) لتنتهي سلسلة اللاهزيمة للفريق التي امتدت لـ14 مباراة على التوالي في الدوري قبل مباراة مساء يوم الأثنين، وتلقى الفريق هزيمته الثالثة هذا الموسم، وهي الأولى ضد فريق من النصف الأسفل من جدول الترتيب (هُزم سابقًا من مانشستر سيتي وتوتنهام).

تقرير سوانزي

وشكل الفريق الويلزي عقدة لليفربول وبالتحديد المدرب الألماني يورجن كلوب الذي تلقى هزيمته الثالثة خلال مسيرته في البريميرليج من الفريق الويلزي، وهو أكثر الفرق التي تفوقت على ليفربول في البريميرليج تحت قيادة المدرب الألماني.

تقرير سوانزي

وعلى الرغم من أن محاولات تسديد ليفربول (21) كانت 7 أضعاف محاولات تسديد أصحاب الأرض (3)، إلا أن ليفربول اكتفى بالتسديد على مرمى خصمه في 4 مناسبات مقابل تسديدتين من أصحاب الأرض الذين سجلوا هدفهم الوحيد نتيجة ضربة ركنية أدت إلى ارتباك واضح داخل منطقة جزاء ليفربول وانتهت بتسجيل المدافع الإنجليزي ألفي ماوسون هدف التقدم لسوانزي قبل نهاية الشوط الأول ب5 دقائق.

ويعد هدف ماوسون هو ثاني الأهداف التي ينجح سوانزي سيتي في تسجيلها خلال الشوط الأول على ملعبه في البريميرليج هذا الموسم، وهو الرقم الذي يعكس مدى سوء الحالة الهجومية لمتذيل الترتيب هذا الموسم (هذا هو الهدف رقم 15 للفريق في البريميرليج بعد 24 جولة، وال7 في معقل الفريق).

تقرير سوانزي

ولم ينجح ثلاثي ليفربول الهجومي في إنقاذ الفريق من الهزيمة المخيبة، فأهدر صلاح، ماني وفيرمينو فرص خطيرة كانت كفيلة بتسجيل الفريق لأهداف، لكن ليفربول عجز تمامًا عن إختراق دفاعات الخصم الذي طبق أسلوب لعب دفاعي ناجح عكس قدرات مدربهم الجديد، البرتغالي كارلوس كارفالهال، الذي قادهم للمباراة الرابعة في البريميرليج محققًا 7 نقاط في هذه الفترة (إنتصاران – تعادل – هزيمة) التي لم تكن كافية لإبعاد أصحاب الأرض عن مؤخرة الترتيب، لكن في نفس الوقت الفريق الأن أصبح على بعد 4 نقاط من الخروج من مراكز الهبوط.

وأهدر ليفربول فرصة كبيرة بالإبتعاد عن مطارديه على مراكز القمة ال4 في البريميرليج هذا الموسم، فعلى الرغم من سقوط توتنهام (الخامس – 45 نقطة) ووجود أرسنال في المركز السادس (42)، إلا أن خسارة ليفربول جعلت الفريق يستقر حاليًا في المركز الرابع برصيد 47 نقطة، ليضيع الفريق فرصة توسيع الفارق بينه وبين مطارديه على مراكز التأهل إلى دوري الأبطال لـ5 نقاط.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «الرياضات الإلكترونية» يتفق مع صالة لاستضافة بطولاته.. ويدشن موقعه