أخبار عاجلة
إخلاء 20 محتجز وإصابة 6 في حريق ببناية سكنية -
تنفيذ حكم القتل بأحد الجناة في مكة المكرمة -
غنيمان يجري «الفتاق» في ألمانيا -
رؤساء الاتحاد: أخيراً.. سيوقف «العبث» -
المحمادي : لن يتم التشهير بـ«المتهمين» -
"شيبان" و"الهميلي" للمرتبة 14 بالخدمة المدنية -

أزمة حسام حسن و«العزب» تتصاعد فى بورسعيد

أزمة حسام حسن و«العزب» تتصاعد فى بورسعيد
أزمة حسام حسن و«العزب» تتصاعد فى بورسعيد

هدد أسامة العزب، لاعب الفريق الكروى الأول بالنادى المصرى، بتحرير محضر فى قسم الشرطة ضد حسام حسن، المدير الفنى للفريق، يتهمه خلاله بضرب شقيقه بـ«الشلوت»، على مرأى ومسمع من اللاعبين، الذين سيستشهد اللاعب بهم، فى المحضر الذى سيحرره هو وشقيقه ضد المدير الفنى، فى حالة تمسك الأخير بالوقوف أمام مستقبله، وعدم منحه الاستغناء الخاص به للانتقال إلى نادى مصر المقاصة، وإصرار مجلس الإدارة على إرسال توصية بشطبه من السجلات إلى اتحاد الكرة، ما اعتبره اللاعب محاولة للقضاء عليه داخل الملاعب.

واشترط اللاعب- لحل الأزمة نهائياً- عدم التصعيد من قِبَل مجلس الإدارة والجهاز الفنى، خصوصاً أنه هو وشقيقه اللذان تم الاعتداء عليهما أمام الجميع، وعرض «العزب» منح المصرى 500 ألف جنيه من المقاصة نظير منحه الاستغناء الخاص به، وإلا سيفصل القضاء بين الجميع فى تلك الأزمة.

يأتى هذا، فى الوقت الذى تمسك فيه حسام حسن بالقرارات التى اتخذها مجلس الإدارة ضد اللاعب، وإحالته إلى التحقيق، والتوصية التى رفعها إلى اتحاد الكرة لشطبه.

وشدد المدير الفنى على رفضه كل الضغوط التى يمارسها اللاعب، من أجل التراجع فى تلك القرارات.

وطلب المدير الفنى من مجلس إدارة النادى عدم الانتظار والتقدم بتفريغ للواقعة من كاميرات المراقبة الموجودة داخل النادى، والتى رصدت الواقعة بتفاصيلها، وكذلك تجاوزات اللاعب وشقيقه فى حقه هو وجميع أفراد الجهاز الفنى بالكامل، وطلب المدير الفنى السماع لأقوال عمال الأمن بالنادى، وكذلك جميع اللاعبين، الذين تواجدوا أثناء الواقعة ومواجهة اللاعب بذلك فى التحقيقات التى ستُجرى معه بمعرفة الشؤون القانونية بالنادى.

وتسببت الأزمة فى حالة من الغضب داخل محافظة بورسعيد، خصوصاً أنها جاءت قبل الاستعداد لمباراة الزمالك، المهمة فى دور الأربعة لكأس مصر، وطالبوا مجلس الإدارة بالضرب بيد من حديد على المخطئ فى تلك الإشكالية، حتى لا يتعرض الفريق لهزة فى الوقت الحالى.

وكانت الأزمة قد تفاقمت، عندما ذهب «العزب» إلى مقر النادى قبل المران، وطلب منحه الاستغناء الخاص به للانتقال إلى مصر المقاصة، إلا أن حسام حسن، المدير الفنى، أبلغه بأنه لا يزال مقيدا بقائمة الفريق، وإذا أراد أن يرحل فعليه أن يبلغ مسؤولى المقاصة بالتفاوض رسمياً مع مجلس الإدارة، لأنه ليس من المعقول أن يرحل مجاناً عن النادى، الأمر الذى أشعل حالة الغضب داخل اللاعب، الذى قال، لمديره الفنى: «كلامك معايا اتغير يا كابتن، إنت قلت لى قبل كده انى مش معاك وانى أدوّر لى على فريق!»، وهنا قاطعه حسام حسن، قائلاً: «لا يمكننى بأى حال أن أترك لاعبا دون مقابل، وهذا لا يمكن أن يحدث معك أو مع أى لاعب، ويُعد تفريطا غير مقبول فى حق النادى». وبعد الحوار الذى دخل فيه الطرفان، أعلن «العزب»، لمديره الفنى، أنه سينزل للمران مع الفريق، وعليه بقيده فى القائمة، وهنا بدأت الأحداث تتطور، ودخل شقيق اللاعب فى المشهد، وتطورت الأحداث بشكل سريع، الأمر الذى أدى إلى اتخاذ مجلس إدارة النادى، برئاسة سمير حلبية، قرارا بإحالة اللاعب إلى التحقيق، ورفع توصية إلى اتحاد الكرة بشطبه.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس نابولي يعلق على شائعات انتقال «إنسيني» إلى برشلونة