أخبار عاجلة
هزة أرضية جنوب خليج العقبة بقوة 3 ريختر -
بلقيس تعاني من الحمل – بالفيديو -
هدف «سينمائي» على طريقة كابتن ماجد (فيديو) -
لقطة خارقة من إبراهيموفيتش في مباراة بازل (صور) -
السجن 9 سنوات للنجم البرازيلي روبينيو -
كلنا معك -
مهمة اليابان الآسيوية -
آسيا مشتاقة لك يا زعيم -

بين الهلال والنصر.. البون شاسع

بين الهلال والنصر.. البون شاسع
بين الهلال والنصر.. البون شاسع

كثير من النصراويين إن الإعلاميين أو المغردين تحدثوا بعد خسارة فريقهم من أمام منافسه التقليدي الهلال وكانوا مقتنعين بأن فريقهم لم يستطع أن يظهر لأكثر من دقائق معدودة قبل أن يتسلم جارهم زمام الأمور وأن الخسارة بنتيجة 1-2 تعد مكسباً لـ"الأصفر" ذلك أنه نجا من خسارة كبيرة كان من الممكن أن تعقد الأوضاع النصراوية على الأصعدة كافة.

صحيح أن النتيجة لا تعكس واقع المواجهة وأن "الزعيم" كان قادراً على تسجيل نتيجة كبيرة شبيهة بتلك التي ختم بها الموسم الماضي، لكن من المهم أن يدرك محبو النصر أن البون أصبح شاسعاً بينهم ومنافسهم على جميع المستويات، فالحديث عن الجانب الفني غني عن التفصيل بفضل الاستقرار الفني الذي يتمتع به الفريق الهلالي واكتمال صفوفه والاستقرار الذهني للاعبيه وقدرة الجهازين الفني والإداري على الفصل بين الاستحقاقات والمضي بثبات نحو تحقيق الأهداف التي رسمها صناع القرار في النادي.

وعلاوة على ذلك فإن الاستقرار المالي والقدرة الكبيرة على توفير كافة الموارد المالية والتواصل المستمر مع أعضاء الشرف الداعمين وإشراكهم في وضع الخطوط العريضة لمستقبل الكيان وعدم الانفراد بالرأي يعد عاملاً مهما أرسى دعائم التفوق فضلاً عن التنظيم الذي يسير عليه النادي بمختلف أنشطته وتعامله بطريقة احترافية مع مختلف القضايا إن فنية أو إدارية أو قانونية أو مالية بفضل وجود العمل المؤسساتي والتكامل بين الإدارات المتعاقبة

وفي المقابل فإن النصر ظل مرتهنا لقرارات ارتجالية وتنافر بين مسيريه وأعضاء شرفه حتى أصبح الوضع صعباً في ظل الوصول لأرقام المديونيات الكبيرة وعزوف الشرفيين عن الدعم وغياب الاستقرار الفني والعناصري وتلويح الإدارة بالرحيل مع نهاية الموسمين الماضيين، وعدا عن ذلك عدم وجود أصوات قادرة على تشخيص الواقع سواء داخل الأسوار أو على مستوى الإعلام، إذ على الرغم من كثرة التغييرات بالجانبين الفني والعناصري إلا أن الواقع لم يتغير بل إن مرور الوقت وتراكم الإخفاقات دفع كثيرين من عشاق النادي لأن ينسبوا ما تحقق موسمي 2013 و2014 إلى عوامل لا علاقة للإدارة بها وأن ذلك لا يعدو كونه طفرة فنية سرعان ماعادت الأمور بعدها لما كانت عليه.

على النصراويين وأولهم مسؤولوا النادي وجماهيره وشرفييه أن يكونوا صادقين مع أنفسهم وكيانهم إن هم أرادوا إصلاح الخلل الكبير في المنظومة "الصفراء" والاهتمام بناديهم والتركيز على معالجة الأخطاء والمشكلات الفنية والإدارية والمالية تحديداً وإلا فإن البون الشاسع الذي نشاهده سيتضاعف بسبب استمرار التراجع مقابل التكامل الهلالي الملحوظ.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى لشبونة يتقدم على يوفنتوس بهدف سيزار (فيديو)