أخبار عاجلة
أزمة وقود في طرابلس بعد قطع أحد خطوط الأنابيب -
إيران تعتزم خفض صادرات المكثفات إلى آسيا -
ثلثا الفلسطينيين يريدون استقالة الرئيس عباس -
تركيا: تقسيم العراق أو سورية قد يؤدي لصراع عالمي -
مقتل 25 على الأقل باشتباك في جنوب السودان -

السوبر الأوروبي.. هل يثأر «مورينيو» من ريـال مدريد أم يواصل «زيدان» حصد البطولات؟

السوبر الأوروبي.. هل يثأر «مورينيو» من ريـال مدريد أم يواصل «زيدان» حصد البطولات؟
السوبر الأوروبي.. هل يثأر «مورينيو» من ريـال مدريد أم يواصل «زيدان» حصد البطولات؟

ينتظر عشاق الساحرة المستديرة مباراة من العيار الثقيل، بين العملاقين ريـال مدريد، بطل إسبانيا وأوروبا، ومانشستر يونايتد، بطل الدوري الأوروبي، في كأس السوبر الأوروبية، الثلاثاء الموافق 8 أغسطس المقبل، المقرر إقامتها على ملعب «فيليب أرينا»، في العاصمة المقدونية «سكوبيه».

ويسعى مدرب الشياطين الحمر، البرتغالي جوزيه مورينيو، للثأر من فريقه القديم ريـال مدريد، بعدما قاد الفريق لمدة ثلاث سنوات، كانت معظمها مليئة بالمشاكل مع اللاعبين، على رأسهم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو والإسبانيين سيرجيو راموس وإيكر كاسياس، القائد الحالي والسابق للفريق.

ثم رحل المدرب، الملقب بـ«سبيشيال وان»، عن «الميرينجي»، عقب موسم «2012-2013» المخيب للآمال، والذي لم يفز فيه بأي لقب، وخرج خالي الوفاض.

وخلال فترته في ريـال مدريد، دخل «مورينيو» في مشكلات مع لاعبين كثر وخلافات دائمة بينه وبين «راموس»، حيث قال له الأخير في إحدى التدريبات: «أنت لم تكن لاعب كرة قدم لذلك لا تستطيع معرفة ما نعرفه».

ورد عليه «مورينيو» عقب رحيله عن ريـال مدريد، في تصريحات نقلتها صحيفة «ماركا» الإسبانية: «(راموس) لم يكن يعرف ربع نهائي دوري أبطال أوروبا قبل قدومي للريـال».

وتوالت حرب التصريحات بين «مورينيو» ولاعبي ريـال مدريد، حيث خرج «رونالدو» بتصريح قال فيه: «(مورينيو) ليس صديقًا لي.. والأجواء كانت سيئة معه».

فيما رد عليه «مورينيو»، في مقابلة لقناة «ESPN»: «أفتخر بتدريب أفضل لاعبي العالم، مثل (رونالدو) الحقيقي البرازيلي، عندما كنت مدربًا مساعدًا في برشلونة».

وقال «مورينيو» هذه التصريحات عقب خروجه من القلعة البيضاء، ما استفز «رونالدو»، مما دفعه للقول: «تعلمت ألا أبصق في الطبق الذي أكلت منه».

العلاقة بين «رونالدو» و«مورينيو» ازدادت توترًا يومًا بعد يوم، فالمدرب البرتغالي أكد أن مواطنه لم يكن له أي دور فعّال في تحقيق البرتغال للقب كأس الأمم الأوروبية «يورو» 2016، ثم بعد ذلك نشر «رونالدو»، تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، تظهر حمله كأس البطولة، وسط زملائه وكتب عليها «للتذكير»، في رسالة اعتبرها معظم المتابعين موجهة للمدرب البرتغالي.

وفي تصريحات لوسائل الإعلام، منذ أيام قليلة، قال «سبيشيال وان»: «كنت على وشك التوسل إلى إدارة ريـال مدريد ليتركوني أرحل عن الفريق، هذا الشيء لن يحدث في مانشستر لأني لا أريد الرحيل».

وأضاف: «عندما توليت تدريب ريـال مدريد، كان نادي كبير ولكن في وضعية سيئة مقارنة بمنافسيه، والمسافة بينه وبين برشلونة كانت تتوسع باستمرار».

على الجانب الأخر يأمل الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب «الميرنجي»، في استمرار نتائجه الممتازة والفوز بالبطولة السادسة له كمدرب في مدة قياسية لم تتجاوز الموسمين، حقق خلالهما الدوري الإسباني، موسم 2016-2017«، ودوري أبطال أوروبا في مناسبتين»2015-2016«و»2016-2017«، وكأس العالم للأندية 2016، والسوبر الأوروبي 2016.

بينما يسعى «رونالدو» لاستعادة لياقته البدنية للحاق بمباراة السوبر، وذكرت صحيفة «ماركا» الإسبانية أن «الدون» قرر العودة إلى التدريبات مبكرًا من أجل الاستعداد بقوة لمواجهة السوبر الأوروبي.

ويذكر أن مانشستر يونايتد دعم صفوفه بثلاثة لاعبين، وهم البلجيكي روميلو لوكاكو، قادمًا من صفوف نادي إيفرتون الإنجليزي، والصربى نيمانيا ماتيتش، الذي جاء من فريق تشيلسي، والمدافع السويدي فيكتور ليندلوف، قادمًا من بنفيكا.

بينما تعاقد ريـال مدريد مع نجم خط وسط المنتخب الإسباني وفريق ريـال بيتيس داني سيبايوس، والظهير الأيسر الفرنسي ثيو هرنانديز، واستعاد خدمات المدافع الإسباني خيسوس فاييخو، بعد عودته من فترة إعارة مع فريق آينتراخت فرانكفورت الألماني.

وكان الفريقان قد التقيا في بطولة «الكأس الدولية للأبطال»، في 23 يوليو الماضي، وانتى اللقاء بفوز «الشياطين الحمر» بضربات الترجيح، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي «1-1».

ويتفوق ريـال مدريد على مانشستر، في المواجهات المباشرة، حيث تقابل الفريقين في 10 لقاءات رسمية، فاز ريـال مدريد في 4 منها، فيما تعادل الفريقان في 4 مباريات وفاز مانشستر يونايتد في مبارتين أخرتين.

وكان أول لقاء يجمع بين الفريقين بتاريخ «1957/4/11»، في دوري أبطال أوروبا، وانتهى اللقاء بفوز ريـال مدريد بنتيجة «3-1»، بينما كان أخر لقاء جمع بينهم في «5-3-2013» بدوري أبطال أوروبا، وفاز الملكي أيضًا بنتيجة «2-1» على ملعب «أولد ترافورد»، معقل مانشستر يونايتد.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس نابولي يعلق على شائعات انتقال «إنسيني» إلى برشلونة