أخبار عاجلة
600 ألف جنيه إيرادات "فين قلبي" -
"القرموطي في أرض الناري" يتخطي المليون الأول -
"مولانا" يقترب من المليون التاسع -
ليال عبود تواجه رجا ورودولف في الـ "MTV" -

بطولة الشتاء ساخنة!!

بطولة الشتاء ساخنة!!
بطولة الشتاء ساخنة!!

يعيش متابعو الدوري السعودي حالة مختلفة هذا الموسم بانتهاء مباريات الدور الأول وسط منافسة مستمرة على اللقب، وطموحات كبيرة لأربع فرق، منها اثنان يحتلان صدارة الترتيب برصيد نقطي واحد 31 نقطة الاتحاد والهلال وسط ملاحقة النصر والأهلي التي يبدو أنها ستستمر حتى منتصف الدور الثاني على الأقل؛ في ظل تقارب المستويات، وعدم قدرة أي منهم على فرض سطوته وتوسيع الفارق ما يجعل الحديث عن احتمالات تغيير المواقع متاحاً بدرجة كبيرة.

كل الرياضيين يتحدثون عن بطل الشتاء، كانت متابعة هوية هذا البطل رغم كونه مؤقتاً بالغة، بطولة الشتاء ظهرت في أعلى درجات سخونتها مع الدقائق الأخيرة لمواجهة الاتحاد والفتح التي أعلن فيها العكايشي حضور "العميد" بقوة في المشهد رافضاً تسليم الفرقة الصفراء اللقب المؤقت للهلال، ظهر الاتحاديون في ثوب تحدٍ مختلف للغاية، واستمتع المشاهدون بدقائق حاسمة حضرت فيها جماهير الاتحاد، ساندت في أصعب الأوقات، شحذت همم اللاعبين على الرغم من لحظات الإحباط التي أظهرتها صافرة أخطأت الطريق غير مرة، بإمكاننا أن نؤكد أن الاتحاد الذي تضرر من قرارات حكم مباراته أمام الشباب كاد أن يخرج خاوي الوفاض أمام ضيفه الفتح بطريقة مخجلة، وهو ما يجعل الرياضيين يتأملون من لجنة الحكام الرئيسية إعادة النظر في التكليفات الحالية، العدل أن يقود مباريات الفرق الكبيرة المباشرة، وحتى من تجمعهم مع الفرق الأخرى طواقم أجنبية محترفة لضمان تحقيق أدنى درجات العدل، مواجهات الفرق الكبيرة يقودها أجانب؛ غير أن التأثير اليوم في صعود هذا وتقهقر ذاك مرده أخطاء يستفيد منها فرق كبيرة في مواجهاتها مع غير المنافسين، أو يتضرر منها من ينافس على الصدارة أمام من يقبع في مؤخرة الترتيب!!.

بطولة الشتاء الساخنة زاد سخونتها خبر قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) سحب ثلاث نقاط من رصيد نادي الاتحاد نظير عدم سداده مبلغاً مالياً لقضية قديمة بطلها مانسو، ذلك اللاعب الذي تنافس على الفوز بخدماته قطبا المنطقة الغربية قبل سنوات فاختار رئيس اتحاد القدم حينها الأمير سلطان بن فهد منع التعاقد مع اللاعب على أن يتكفل الاتحاد بتبعات توقيع النادي "الأصفر" معه.

مع توالي أنباء حسم النقاط الثلاث تسابق كثيرون ممن هم خارج اتحاد القدم ومن يعملون فيه على إطلاق تصريحات متناقضة متعجلة أضافت الكثير من الضبابية على المتابع، لكنها كشفت الوجه الآخر السيئ في تعامل اتحاد القدم والأندية وآلية إجراءاتها لحماية حقوقها، الاتحاد ليس وحده من لديه مشاكل مالية وقضايا عالقة، والفوضى الحاصلة اليوم تنذر بمستقبل مظلم ونحن من ينتظر التحول إلى خصخصة الأندية قريباً.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سموحة يحصل على خدمات لاعب الإسماعيلي مجاناً