أخبار عاجلة
«رنين» يقدم اليوم عروضا على الأدوات المنزلية -
هل يستعيد نيمار توازنه بعد انتهاء الإيقاف؟ -
الزمالك يبدأ استعداداته لمواجهة «أسوان» -
اليوم.. الإسماعيلي يلتقي وادي دجلة بالدوري -
المسابقات تعدل مواعيد مباراة فاركو والحرية -
الأهلي يستعد لمواجهة سموحة.. غدا -

هوينس يقترب من العودة لرئاسة بايرن ميونيخ بعد استكمال عقوبة الحبس

هوينس يقترب من العودة لرئاسة بايرن ميونيخ بعد استكمال عقوبة الحبس
هوينس يقترب من العودة لرئاسة بايرن ميونيخ بعد استكمال عقوبة الحبس

بعد أيام قليلة، يعود أولي هوينس من جديد إلى منصب رئيس نادي بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم ليستكمل عمله الذي توقف في 2014 عندما أدت تحقيقات في قضية تهرب ضريبي إلى معاقبته بالسجن لمدة ثلاثة أعوام ونصف العام.

ويجب أن يجرى انتخاب هوينس رئيسًا للنادي ورئيسًا لمجلس المراقبة، كإجراء شكلي، يوم الجمعة المقبل، في الاجتماع السنوي للنادي، الذي يتوقع أن يشهد دعمًا هائلًا من أعضاء النادي لهوينس الذي لعب الدور الأبرز في الوصول للمكانة التي يتمتع بها النادي على الساحة العالمية.

ورغم بلوغه من العمر 64 عامًا وخضوعه لعقوبة الحبس، لا يعتزم هوينس اعتزال العمل الكروي ويقتصر الحديث على أن النجم الدولي السابق بصدد العودة إلى العمل بالكثير من النشاط وحسن النية.

ونقلت مجلة «كيكر» عن يوب هاينكس، المدير الفني السابق لبايرن وصديق هوينس قوله: «بالنسبة لأولي (هوينس) لم يفكر بشيء آخر سوى العودة. فبايرن يشكل بالنسبة له الهواء الذي يتنفسه، إنه بمثابة الطفل بالنسبة له، يشكل حياته».

وأطلق سراح هوينس في 29 فبراير الماضي بعدما قضى نحو نصف مدة الحبس الذي فرض عليه بحكم من محكمة ميونيخ في مارس 2014 بسبب التهرب الضريبي بمبالغ تقدر بـ5. 28 مليون يورو (31 مليون دولار).

وقبل إطلاق سراحه، كان هوينس يتمتع ببرنامج الإفراج لمدة يوم واحد وهو ما مكنه من ممارسة العمل كمساعد لإدارة فريق الناشئين.

وقال هوينس: «أقر بحقيقة أنني ارتكبت خطأ. لذلك حاولت تصحيحه وقمت برد المستحقات (الضريبة)».

ولدى سؤاله عما إذا كان بايرن ميونيخ وكرة القدم الألمانية سيعيشان تجربة هوينس من جديد، بقوته التي طورت حظوظ بايرن ودفعته إلى المقدمة والتي أسفرت أيضا عن صراعات مع تزايد قوة النادي، قال هوينس: «الكلمات الواضحة ستظل من سماتي، هذا لن يتغير».

كذلك لا يتوقع أن تتغير الجهود الخيرية لهوينس ودعمه للمحتاجين سواء أفراد أو أي ناد يمر بضائقة مالية، وهو ما كان يتميز به هوينس بوضوح.

وبالنسبة لأعضاء النادي، يعتزم هوينس أن يظل رفيقا لهم كما سيظل بمثابة الأب للاعبي الفريق، وقد صرح قائلاً: «سأعمل بشكل أكثر نشاطا من أجل من هم لا يزالون صغاراً».

وبدأ هوينس مشواره الاحترافي في بايرن ميونيخ عندما كان لا يزال في التاسعة عشر من عمره، وسرعان ما حجز مقعده بمنتخب ألمانيا الغربية وفاز معه بكأس الأمم الأوروبية 1972 وهو في العشرين من عمره وكذلك بكأس العالم 1974 .

وانتهت مسيرة هوينس الاحترافية كلاعب بشكل مفاجئ بعد أن تعرض لإصابة خطيرة في الركبة، ووصل بعدها إلى منصب المدير العام لبايرن وهو في السابعة والعشرين من عمره، ليكون أصغر من تولى هذا المنصب في تاريخ الكرة الألمانية.

وظل هوينس في المنصب طوال ثلاثة عقود لعب خلالها دورا بارزا بالنادي، ثم تولى الرئاسة في الفترة ما بين 2009 و2014 .

وخلال فترة تولي هوينس منصبي المدير العام والرئيس، حصد بايرن ميونيخ 19 لقبا في الدوري الألماني و11 لقبا في كأس ألمانيا إلى جانب لقبين بدوري أبطال أوروبا، وبات بايرن واحدا من الأندية الأكثر ثراء في أوروبا.

والآن سيعود هوينس إلى الرئاسة حيث يحل مكان كارل هوبفنر الذي تولى الرئاسة في عام 2014، ولكنه أكد أنه لن يتنافس بأي شكل على المنصب مع هوينس.

وسيعمل هوينس بعد عودته إلى جانب كارل-هاينز رومينيجه، الذي يعد رمزا مؤثرا آخر في بايرن وكرة القدم الأوروبية، والذي شكل واجهة البايرن الإدارية بشكل فعلي طوال فترة غياب هوينس.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالفيديو والصور..الأهلي يواصل الثلاثية في الدوري بالفوز علي الشرقية