أخبار عاجلة
رجاء قصابني تستعد لإطلاق (يا مغرب) -
زينة مع طفليها بأحدث صورة! -
شائعات ومواقف في حياة منى زكي وأحمد حلمي -
بالفيديو.. أحمد زاهر: "أنا أهلاوى" -
بالفيديو.. أحمد زاهر: "بنتى بتكرهنى" -
شاهد بالفيديو.. تامر أمين ينفعل علي الهواء -

نهاية سلبية لأول مرة منذ 35 عامًا في مواجهة شابة بين إنجلترا وألمانيا

نهاية سلبية لأول مرة منذ 35 عامًا في مواجهة شابة بين إنجلترا وألمانيا
نهاية سلبية لأول مرة منذ 35 عامًا في مواجهة شابة بين إنجلترا وألمانيا

احتضن ملعب ويمبلي مساء الأمس مباراة ودية جمعت بين المنتخب الإنجليزي والمنتخب الألماني ضمن إستعدادات البلدين لكأس العالم – روسيا 2018، في الصيف المقبل.

وانتهت المباراة بنتيجة التعادل السلبي على الرغم من تقديم كلا الطرفين أداء هجومي ومستوى جيد في مباراة شهدت مواجهة لمنتخبين شابين، فكان متوسط أعمار لاعبي المنتخب الإنجليزي 24 عام و6 أشهر «للاعب الواحد» بإجمالي مشاركات دولية وصلت إلى 112 مشاركة، بينما كان متوسط أعمار المنتخب الألماني 24 عام و6 أشهر أيضًا، ولكن بإجمالي مشاركات دولية للاعبين وصلت إلى 301 مباراة مع المنتخب الألماني الأول.

ومنح المدرب جاريث ساوثجايت، مدرب المنتخب الإنجليزي، الفرصة للاعبين ال4 الجدد الذين أنضموا لقائمة المنتخب لأول مرة، فلعب تامي أبراهام «مهاجم تشيلسي ومُعار ضمن صفوف سوانزي سيتي» وروبن لوفتس تشيك «لاعب وسط تشيلسي ومُعار ضمن صفوف كريستال بالاس» بشكل أساسي، وشارك جو جوميز «مدافع ليفربول» وجاك كورك «لاعب وسط بيرنلي» كبديلين في أثناء المباراة، بينما حمى عرين المنتخب الإنجليزي خلال المباراة الحارس جورادن بيكفورد «إيفرتون» الذي شارك لأول مرة مع المنتخب الإنجليزي على الرغم من إستدعائه سابقًا. ليكون جاريث ساوثجايت أشرك 5 لاعبين في ظهورهم الدولي لأول مرة مع المنتخب الإنجليزي، وهو الحدث الذي لم يتكرر من عام 2012، وبالتحديد عندما أشرك مدرب المنتخب الإنجليزي السابق، روي هودسون، 6 لاعبين لأول مرة خلال مباراة المنتخب الإنجليزي ضد مضيفه المنتخب السويدي، والتي شهدت فوز السويد بنتيجة 4-2.

وعلى الرغم من التشكيلة الشابة التي دفع بها المدرب يواكيم لوف، مدرب المنتخب الألماني، إلا أن التشكيلة لم تشهد سوى ظهور دولي أول للاعب واحد وهو الظهير الأيسر لنادي ار بي لايبزيج، مارسيل هالستنبيرج.

ولم تنجح المواجهة رقم 32 بين البلدين على المستوى التنافسي أو الودي في منح الأفضلية لمنتخب على حساب الأخر، فكان هذا هو التعادل السادس بينهما واستمر تعادل كلا المنتخبين في عدد الإنتصارات «13 لكل منتخب».

وفشلت ألمانيا في الخروج من ملعب ويمبلي فائزة لأول مرة منذ عام 1975 «خسرت 2-0»، بينما كان هذا أول تعادل سلبي لإنجلترا مع ألمانيا بعد 16 مواجهة سابقة، وبالتحديد منذ عام 1982 «كأس العالم في أسبانيا»، وكذلك أول تعادل سلبي يشهده ملعب ويمبلي لمباراة للمنتخب الإنجليزي منذ التعادل مع منتخب الجبل الأحمر في أكتوبر 2010 «تحت قيادة فابيو كابيلو وقتها».

وحافظت إنجلترا على سجلها بدون خسارة في ويمبلي تحت قيادة المدرب ساوثجايت بعد أن لعبت مباراتها السابعة «فازت في 5 وتعادلت في 2»، وحافظت خلال هذه المباريات على نظافة شباكها في 5 منهم.

المباراة كانت تجربة ودية شابة للمنتخبين، أستفاد منها بشكل أكبر المنتخب الإنجليزي الذي لعب بدون الكثير من عناصره الأساسية مثل هاري كين، ديلي ألي وجوردان هندرسون، لكن الوجوه الشابة قدمت ظهور متميز، وفاز لاعب الوسط الشاب روبن لوفتس تشيك بجائزة أفضل لاعب في المباراة بعد اداء قوي من لاعب الوسط الشاب «21 عام» في ظهوره الدولي الأول ضد حامل لقب كأس العالم 2014.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق نيوزيلاندا تتعادل سلبيا مع بيرو في ذهاب ملحق التأهل لمونديال روسيا
التالى المنتخب الوطني يصل إلى مدينة كيب كوست استعدادا للقاء غانا غدا الأحد