أخبار عاجلة
تيران وصنافير.. حكاية جزيرتين ودولتين ورئيس -

وثائق مسربة تكشف طريقة تعامل فيس بوك مع خطاب الكراهية والمحتوى غير اللائق

وثائق مسربة تكشف طريقة تعامل فيس بوك مع خطاب الكراهية والمحتوى غير اللائق
وثائق مسربة تكشف طريقة تعامل فيس بوك مع خطاب الكراهية والمحتوى غير اللائق

كتبت زينب عبد المنعم

تزعم صحيفة SZ-Magazin الألمانية أنها تمكنت من الوصول إلى قواعد فيس بوك السرية لحذف خطاب الكراهية والمحتوى غير اللائق، وتظهر مقتطفات، تزعم أنها وثائق داخلية، باستخدام صيغة رياضية مركبة من قبل مشرفى فيس بوك لتحديد ما يمكنه البقاء على الإنترنت.

وهناك عدد من الفئات لخطاب الكراهية، بما فى ذلك الهجمات اللفظية على أساس الجنس أو الانتماء الدينى أو الأصل القومى أو الهوية الجنسية أو العرق أو التوجه الجنسى، والعجز أو المرض، وفقا للوثائق.

فالانتماء الدينى، على سبيل المثال، فئة محمية، لذلك وفقا للوثائق، فعبارة Fucking Muslims محظورة، بينما يسمح بعبارة Fucking immigrants  أو اللعنة على المهاجرين لأنها تقع ضمن فئة شبه محمية.

وبناء على هذه القاعدة، لا يتم إزالة المحتوى المهاجم للمهاجرين سوى فى ظل ظروف معينة، كما تندرج الأصول الوطنية والجنس أيضا ضمن الفئات المحمية، ولكن المعايير التى تفصل بين المنشور المقبول والذى يجب إزالته ليست واضحة المعالم.

 لم يؤكد فيس بوك صحة الوثائق بعد محاولة ديلى ميل التواصل معه، لكنه أوضح أنه يأخذ كل تقرير على محمل الجد، وقال المتحدث باسم فيس بوك: "الموقع ليس مكانا لنشر خطاب الكراهية والعنصرية أو دعوات العنف، إذ نقيم المحتوى، وسنستمر فى تحسين طريقة الحفاظ على مجتمعنا آمنا، خاصة بالنسبة للأشخاص الذين قد يكونوا عرضة للخطر أو يتعرضون للهجوم".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى براءة اختراع جديدة لمايكروسوفت تسمح لنظارة HoloLens بتتبع المفاتيح