أخبار عاجلة
حملات تفتيشية تستهدف صناعيات بريدة -
القتل تعزيراً لمهرب مخدرات أردني في تبوك -
"نبراس" تختتم دورتها للوقاية من المخدرات -
السيالي لفرع وزارة العمل بالرياض -
منع النصر عن التعاقدات وتغريم الهلال -
مصدر هلالي: سنحفظ حقوقنا ولن نفرط فيها -
اتحاد الكرة.. الضعف يقود إلى الهروب -
غيابات في الريال -
هل تعتذر«الانضباط» للاقط الصوتي؟ -
الفتح يفاوض «اوكرا» والوسيلاتي للتجديد -

المصرية للاتصالات تحتفل بارتفاع الإيرادات وزيادة الطلب على خدمة الإنترنت

المصرية للاتصالات تحتفل بارتفاع الإيرادات وزيادة الطلب على خدمة الإنترنت
المصرية للاتصالات تحتفل بارتفاع الإيرادات وزيادة الطلب على خدمة الإنترنت

أعلنت الشركة  المصرية للاتصالات، عن نتائج أعمالها عن السنة المالية المنتهية فى 31 ديسمبر 2016، وذلك طبقًا للقوائم المالية المجمعة، حيث أظهرت النتائج أداءً ماليًا وتشغيليًا قويًا جاء مدفوعًا بنشاط جميع وحدات الأعمال، خاصة وحدة أعمال التجزئة والتى شهدت نموًا فى الطلب على خدمات البيانات. 

قالت النتائج إن إجمالى الإيرادات المجمعة بلغت 14.1 مليار جنيه عن العام المالى 2016 مقارنة بـ 12.2 مليار جنيه فى 2015 %. 

 كما بلغ الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاكات والاستهلاكات 3،7 مليار جنيه محققة نسبة هامش ربح قدرها 26.4% بنسبة نمو قدرها 8.4% خلال نفس الفترة من العام السابق، وبلغ صافى الربح بعد الضرائب  2،7 مليار جنيه  بنسبة انخفاض قدرها 10.9% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وبلغ نصيب السهم من الأرباح  1.20 جنيه.

 على صعيد آخر، بلغت الحصة السوقية للإنترنت فائق السرعة خلال عام 2016 نسبة 76% بزيادة فى عدد المشتركين بلغت 573 ألف مشترك، ووصلت النفقات الرأسمالية 10 مليار جنيه  (متضمنة قيمة رخصة المحمول وترددات الجيل الرابع والبالغة 5،3 مليار جنيه).

وقال المهندس تامر جاد الله، العضو المنتدب والرئيس التنفيذى للمصرية للاتصالات، إن عام 2016 كان علامة بارزة فى أعمال الشركة وتحولها إلى مشغل اتصالات متكامل، وجاءت نتائج الأعمال لتعكس الرؤية والاستراتيجية الممنهجة التى ترتكز على خدمة العملاء والالتزام بالنموذج التشغيلى الإقليمى المتكامل، والذى أتى بثماره فى تحقيق قيمة مضافة للشركة، حيث استطاعت الشركة تحقيق نتائج استثنائية لعام 2016 على مستوى الأداء المالى والتشغيلى.

أشار جاد الله إلى أن النمو فى الإيرادات جاء مدفوعًا بالطلب المتزايد على خدمات البيانات على مستوى كافة وحدات أعمال التجزئة والجملة، والذى جاء كنتيجة مباشرة للاستثمار الاستراتيجى والرؤية المستقبلية فى تحديث البنية التحتية والذى بدأ عام 2014، وانعكس هذا الاستثمار وظهر بقوة فى أداء الإيرادات. 

وأوضح الرئيس التنفيذى للمصرية للاتصالات أن الشركة قد تمكنت من تحقيق هذا النمو القوى وتعزيز أدائها المالى على مدار العام السابق الأمر الذى دفع الشركة إلى اتخاذ بعض المعالجات المحاسبية الاحترازية خاصة خلال الربع الأخير من 2016، وذلك حماية لحقوق المساهمين والعاملين وحماية حقوق الشركة خلال السنوات القادمة، مما كان له أثر طفيف أدى إلى انخفاض صافى ربح النشاط، نتيجة إلى بعض العوامل غير المتكررة خلال الربع الرابع من 2016 والمتعلقة بدعم حقوق العاملين من خلال صندوق الولاء والانتماء بالإضافة إلى تكوين بعض المخصصات للوفاء بالالتزامات الضريبية المحتملة، هذا إلى جانب بعض المؤثرات الخارجية التى شهدها عام 2016 من انخفاض الدخل من الحصة الاستثمارية فى شركة فودافون مصر الناتج عن تحرير سعر الصرف  مضيفا أنه إذا ما تم تحييد تلك المعاملات المالية غير المتكررة لشهد صافى ربح النشاط زيادة ملحوظة مقارنة بالعام السابق.

وأوضح جادالله أن الشركة حققت تلك النتائج خلال 2016 بفضل جهود العاملين والذين لم يدخروا جهدًا أو وقتًا فى خدمة عميل المصرية للاتصالات وتعزيز وضع الشركة المالى والتشغيلى حيث تمتلك المصرية للاتصالات قدرات بشرية هائلة تعد من أهم مقومات نجاحها، وذلك مع ما يزيد على 40 ألف موظف وعامل من أكفأ المهارات الفنية والإدارية فى قطاع الاتصالات المصرى، وتؤمن المصرية للاتصالات بأن هذا العنصر البشرى هو «كلمة السر» فيما تم تحقيقه من نجاحات، وما تأمل الشركة فى تحقيقه من ريادة بعد التحول إلى مشغل اتصالات متكامل.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بعد تركه فيس بوك.. 8 معلومات عن "بالمر لوكى" مخترع نظارة Oculus Rift