أخبار عاجلة
«شيخ جاكسون» يتجاوز أزمته بعد اعتذار الفيشاوي -
إصابة 5 شرطيين في انقلاب سيارة بالمنيا -
أجندة اليوم.. الأخبار المتوقعة 25 سبتمبر 2017 -
7500 قذيفة من الألعاب النارية تلون سماء الأحساء -
العيسى يرعى فعاليات "التعليم" بمناسبة يوم الوطن -

معهد الفلك: بدء مراحل الخسوف الجزئى للقمر وتستمر على مدى 5 ساعات

معهد الفلك: بدء مراحل الخسوف الجزئى للقمر وتستمر على مدى 5 ساعات
معهد الفلك: بدء مراحل الخسوف الجزئى للقمر وتستمر على مدى 5 ساعات

بدأت في الساعة الخامسة و50 دقيقة وثانيتين بالتوقيت المحلي لمدينة القاهرة أولى مراحل الخسوف الجزئى للقمر، الذي يتفق توقيت وسطه مع توقيت اكتمال بدر شهر ذو القعدة الحالي، وتمثل المرحلة الأولى من الخسوف خسوفا شبه ظلي لايرى في هذه المرحلة في مصر حيث يكون القمر تحت الأفق.

وصرح الدكتور حاتم عودة، رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، بأن هذا الخسوف هو القمري الثاني والأخير لعام 2017، وأنه سيستغرق بجميع مراحله من بدايته إلى نهايته 5 ساعات ودقيقة واحدة تقريبا، وستتم رؤيته في مصر والمنطقة العربية، مشيرا إلى أنه يمكن رؤيته أيضا في أجزاء من جنوب وشرق آسيا وأوروبا وأفريقيا وأستراليا ومعظم الطرف الشرقى لأمريكا الجنوبية وغرب المحيط الباسيفيكى والمحيط الهندي وجنوب المحيط الأطلنطى والقارة القطبية الجنوبية.

وأضاف في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، الاثنين، أن الخسوف سيمر بخمس مراحل وستكون المرحلة الثانية «بداية الخسوف الجزئى» في الساعة السابعة و22 دقيقة و55 ثانية، يصل بعدها القمر لذروة الخسوف الجزئى ويكون ذلك في تمام الساعة 8 و20 دقيقة و27 ثانية، ثم ينتقل لمرحلة نهاية الخسوف الجزئى في الساعة 9 و18 دقيقة و10 ثوانى وينتهى الخسوف بمرحلة نهاية الخسوف شبه ظلى في الساعة 10 و50 دقيقة و56 ثانية.
من جانبه، أوضح الدكتور أشرف لطيف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد، أن خلال هذا الخسوف سيحجب ظل الأرض 2ر25 % تقريبا من قرص القمر عند ذروة الخسوف الجزئى، موضحا أن خسوف القمر يحدث عادة عند اكتمال القمر بدرا، وأن الخسوف القمري الأول الذي حدث في شهر فبراير الماضي كان مرئيا أيضا في مصر ودول المنطقة العربية.

وقال إن عدد كسوفات الشمس وخسوفات القمر لعام 2017 الحالى يبلغ 4 ظواهر «كسوفان للشمس، وخسوفان للقمر»، موضحا أن كسوف الشمس، الذي يحدث بأنواعه عندما يكون القمر محاقا «عند ميلاده»، حدث الأول منه في 26 فبراير الماضى وكان حلقيا ولم ير في مصر فيما يكون الكسوف الشمسى الكلى المرتقب يوم 21 أغسطس المقبل هو الحدث الفلكى الأخير في مجال الكسوفات والخسوفات الذي سيشهده هذا العام.
وأشار إلى أن الكسوف والخسوف ظاهرتان تتعلق بـ3 أجرام هي الشمس والقمر والأرض، حيث يدور القمر حول الأرض بفلك محدد والأرض تدور مع قمرها في فلك محدد حول الشمس، وعندما يمر القمر أمام الشمس فيحجب ضوؤها يعرف هذا بكسوف الشمس، ويكون بشير بقرب ولادة الهلال الجديد، فيما يحدث خسوف القمر بسبب وقوع الأرض بين الشمس والقمر فتحول الأرض بينهما وتحجب أشعة الشمس عن القمر.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصر تعرض علاجًا جديدًا لأمراض الجلد البكتيرية بمؤتمر دولي ببريطانيا