أخبار عاجلة
تحرير6 آلاف و479 مخالفة مرورية في الجيزة -
العثور على 74 جثة لطالبي لجوء على سواحل ليبيا -
فيصل بن تركي يصفع إدارة الهلال عن طريق عوض خميس -
بالصور .. الزمالك يعلن عن قميصه الإحتياطي الجديد -
إيقاف الحكم المساعد وائل عاطف لنهاية الموسم -

اتحاد الغرف السياحية يعلن بدء مشروعات جديدة في القاهرة والصعيد

اتحاد الغرف السياحية يعلن بدء مشروعات جديدة في القاهرة والصعيد
اتحاد الغرف السياحية يعلن بدء مشروعات جديدة في القاهرة والصعيد

 عقد الاتحاد المصرى للغرف السياحية اجتماعًا برئاسة نورا علي وأعضاء اللجنة المؤقتة للاتحاد كريم محسن نائب رئيس الاتحاد، والدكتور مصطفى خليل أمين الصندوق، وهالة الخطيب مدير الاتحاد، والدكتورة سها بهجت مدير قطاع السياحة لمشروع دعم وإصلاح التعليم الفنى والتدريب المهنى المعروف بـTVE 2، لمناقشة الاتفاق الخاص بتدريب العاملين على مستوى الجمهورية فى قطاع السياحة.

 أشارت نورا علي رئيس اللجنة المكلفة بتسيير أعمال الاتحاد المصرى للغرف السياحية إلى أن المشروع الذى يجمع بين الاتحاد المصرى للغرف السياحة والـTVET يهدف الى إصلاح وتطوير وتدريب العاملين بالقطاع السياحى بجميع المستويات من أجل النهوض بمستوى الخدمات السياحية، ورفع كفاءة العاملين عن طريق تطوير البرامج الموجودة حاليا واستحداث برامج جديدة تواكب مقتضيات التطور التكنولوجى فى صناعة السياحة، وسيتم إنشاء مركزين للتدريب والتعليم والتطوير السياحى الأول فى سوهاج والآخر فى وسط القاهرة لعمل الدورات التدريبية اللازمة، وسوف يتم الربط بين القطاع الخاص وقطاع التعليم الفنى الفندقى. 

وأكدت نورا اهتمام الاتحاد المصرى للغرف السياحية بإنجاز هذا المشروع فى اقرب وقت لأهميته القصوى بالنسبة لصناعة السياحة التى تشهد تراجعا ملحوظا فى الوقت الراهن، الأمر الذى ينبغى معه سرعة الاهتمام بالكوادر العاملة والمتعاملة مع السائح فى القطاع سواء فى المطارات أو الفنادق أو المطاعم أو أى منشأة تتعامل مع السائح، وذلك عن طريق نشر الثقافة المجتمعية الجاذبة للسياحة والتوعية السياحية لجميع العاملين والمتعاملين فى القطاع. 

وأكدت د. سها بهجت مدير قطاع السياحة بالمشروع ان السياحة تعد أهم ركن يدعمه المشروع الممول من الاتحاد الأوروبى بـ٦٧ مليون يورو بالإضافة للدعم المقدم من الحكومة المصرية، وحدد الاتحاد الأوروبى لدعم قطاع السياحة اكثر من ثلث ميزانية المشروع. 

وقالت ان المشروع يقوم على تطبيق المكونات الثلاثة وهى الحوكمة وجودة التعليم والانتقال لسوق العمل فى هذا القطاع الذى يعانى حاليا من مشاكل عديدة واشارت ان العنصر البشرى بالتأكيد هو اهم مكون فى هذه الصناعة التى يعتبرها الخبراء صناعة تصديرية فى المقام الأول، ولكن يفتقد القطاع السياحى جودة التعليم الفندقى بالاضافة إلى افتقاد العمالة المدربة المؤهلة للعمل، ويحتاج التدريب إلى موارد تغطى تكاليفه بصورة مستدامة فى إطار اليات متابعة التنفيذ الدورى لدورات تدريبية مستمرة، وهذا هو الدور الذى يقوم به المشروع للنهوض بالقطاع السياحى وحتى يتمكن من العودة الى سابق عهده بما يتناسب مع مكانة مصر السياحية. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سانت كاترين تستقبل 1045 سائحًا لزيارة المعالم الأثرية