أخبار عاجلة
سقوط تشكيل عصابى تقوده امرأة لسرقة السيارات -
لهذا السبب.. طوارئ في مطار القاهرة -
السيسي يتلقى اتصالا هاتفيا من ترامب -

استجابة لما نشرته «المصرى اليوم» البنك الأهلى يعفى أم الشهيد من مديونيتها

استجابة لما نشرته «المصرى اليوم» البنك الأهلى يعفى أم الشهيد من مديونيتها
استجابة لما نشرته «المصرى اليوم» البنك الأهلى يعفى أم الشهيد من مديونيتها

«تحيا مصر.. مصر بخير.. الحمد لله النهارده هأرجع بيتى»، بهذه الكلمات عبرت نادية محمد أم الشهيد مجند بالقوات المسلحة أحمد عادل وصفى- الذى استشهد فى تفجيرات إرهابية بشمال سيناء قبل 3 شهور- عن فرحتها بإسقاط مديونيتها للبنك الأهلى والتى وصلت إلى أكثر من 70 ألف جنيه، بعد حصولها على قرض لإقامة محل للملابس تنفق منه على أبنائها.

ووجهت نادية الشكر للرئيس السيسى قائلة إن مسؤولين كبار أبلغوها بأنه تابع موضوعها فور نشر «المصرى اليوم» له وتفاصيل معاناتها، ومطاردة الشرطة لها بعد عجزها عن السداد، كما وجهت الشكر للجريدة على نشر الموضوع.

وقالت لـ«المصرى اليوم»: «الحمد لله هارجع لبيتى النهارده فى أمان وأنا إمبارح شوفت أحمد فى المنام بيقولى اطمنى يا أمى» وأضافت أنها تفاءلت خير فور رؤيتها الشهيد فى المنام وأن الله سيجعل بعد العسر يسرا.

وقالت إن المحافظ استدعاها إلى مكتبه برفقة نجلها محمد ومحمد شيحة، رئيس مدينة التل الكبير، وقرر توفير فرصة عمل لمحمد وإسلام، قرر التواصل مع البنك ووقف أى ملاحقات أمنية لها، وأن عليها أن تعود مطمئنة لمنزلها وسيتم إسقاط المديونية كاملة. من ناحيته، أكد أحمد بدران، عضو مجلس النواب، أنه توجه برفقة والدة الشهيد ونجلها إلى البنك الأهلى بالتل الكبير، وتم سداد مبلغ 10آلاف فوائد وتم إسقاط المديونية كاملة.

فى نفس السياق، تلقت «المصرى اليوم» رداً من محمد مصطفى مسؤول قطاع العلاقات العامة البنك الأهلى، بشأن الموضوع المنشور بتاريخ 19 ديسمبر 2016، جاء فيه «أود أن أشير إلى الخبر المنشور بجريدتكم الغراء وموقعها الإلكترونى تحت عنوان» تنفيذ الأحكام «تطارد أم الشهيد.. ونشطاء يجمعون 14 ألف جنيه لإنقاذها، أتشرف بالإفادة أن السيدة والدة الشهيد حصلت خلال شهر مارس 2013 على قرض فى إطار برنامج الصندوق الاجتماعى للتنمية ونتيجة عدم التزامها ببرنامج السداد المقرر وتعثرها فى شهر يونيو 2014، وأسوة بما يتم فى الحالات المماثلة، فقد قام البنك باتخاذ الإجراءات اللازمة حتى يتمكن من تسييل قيمة وثيقة التأمين على القرض، إلا أنه فور علم مصرفنا باستشهاد نجل السيدة المذكورة، أثناء تأدية واجبه الوطنى دفاعا عن بلدنا الغالية وتفاعلا من إدارة البنك الأهلى المصرى مع الظروف الإنسانية التى تمر بها وتقديرا للتضحيات التى قدمتها، فقد تمت الموافقة على إبراء ذمة والدة الشهيد وضامنيها وإلغاء كافة الإجراءات المتخذة حيالهما.. علما بأنه لم يتم إيداع مبلغ الـ14 ألف جنيه المنوه عنه بعنوان الخبر المذكور أو أى مبالغ أخرى بحساب المديونية حتى تاريخه».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى 7 ابتكارات تفوق الخيال