أخبار عاجلة
شيخ الأزهر يتوجه إلى أبوظبي -
«تقييم الأملاك» تشيد بنزع ملكية العقارات -
عروض «هايبر وان» على السلع -
الأهلي يختتم استعداداته لمواجهة إنبي -

مشروع قانون منع الأذان سيطرح لتصويت أول في إسرائيل

مشروع قانون منع الأذان سيطرح لتصويت أول في إسرائيل
مشروع قانون منع الأذان سيطرح لتصويت أول في إسرائيل
يعود مشروع قانون مثير للجدل يرمي لحظر استخدام مكبرات الصوت في المساجد لرفع الأذان إلى طاولة البحث في الكنيست الاسرائيلي، بعد تعديله حتى لا يشمل صوت صفارات يوم السبت اليهودي، حسبما أعلن مكتب رئيس الكنيست الأربعاء.

وكان وزير الصحة يعكوف ليتسمان، العضو في حزب التوراة اليهودية الموحدة اليهودي المتشدد، عرقل مشروع القانون في نسخته الاولى، وذلك لخوفه من إمكان ان يؤدي هذا القانون الى حظر الصفارات التي تعلن بدء السبت اليهودي.

ولكنه سحب اعتراضه بعد تعديل صيغة القانون الذي سيمنع استخدام مكبرات الصوت لرفع الاذان بين الساعة 23,00 والساعة السابعة صباحًا، ما يعني أنه سيطبق عمليًا فقط على صلاة الفجر بين الصلوات الخمس لدى المسلمين.

وقال متحدث باسم رئيس الكنيست يولي ادلشتاين، إنه سيعاد طرح مشروع القانون على الارجح لتصويت أولي الاسبوع المقبل. وكأي قانون، لا بد للكنيست من ان يصوت على هذا النص التشريعي في ثلاث قراءات.

ويستهدف مشروع القانون الذي يشمل نظريا كل اماكن العبادة بشكل خاص المساجد. وقد آثارغضبًا عارمًا لدى المسلمين فيما اتهمت المنظمة غير الحكومية المعهد الاسرائيلي للديموقراطية اليمين باستغلال المسالة لغايات سياسية.

ويشكل العرب نحو 17,5% من سكان إسرائيل وغالبيتهم من المسلمين الذين يتهمون الغالبية اليهودية بالتمييز بحقهم. وسيطبق القانون في المساجد في القدس الشرقية المحتلة واسرائيل، ولكن سيتم استثناء المسجد الاقصى في البلدة القديمة في القدس.

والمسجد الاقصى هو اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين لدى المسلمين. واكد مسؤول اسرائيلي لن يتم اجراء اي تغييرات في المسجد الاقصى.

وكان النائب موتي يوغيف من حزب البيت اليهودي القومي المتشدد الذي قدم مشروع القانون، قال إن صوت مكبرات المساجد يؤذي مئات الاف الناس. وأضاف ان هذه المكبرات تستخدم في بعض الاحيان للتحريض ضد اسرائيل.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الخارجية السورية: سنقطع يد أردوغان