أخبار عاجلة

اتهامات من وسائل الإعلام السويدية لشركة إريكسون بالفساد

اتهامات من وسائل الإعلام السويدية لشركة إريكسون بالفساد
اتهامات من وسائل الإعلام السويدية لشركة إريكسون بالفساد
اتهم مديرون تنفيذيون سابقون عملوا في شركة إريكسون بدفع العديد من الرشاوى في العالم بين عامي 1998 و 2001 وقد ابلغت السلطات الأمريكية باحدى هذه القضايا حسبما ذكرت وسائل الاعلام السويدية اليوم الاربعاء فيما رفضت شركة صناعة معدات الاتصالات هذه الاتهامات.

وأجرت صحيفة داجنس نيهيتر السويدية اليومية واذاعة اس ار العامة مقابلة مع ليس أولوف نينزيل الذي استقال من شركة إريكسون في أوائل الالفينيات والذي أكد أنه أرسل إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية وثائق تثبت هذه المعاملات المشبوهة.

وقالت صحيفة داجنس نيهيتر نقلا عن نينزيل أن مبالغ ضخمة تنتقل من المقر في السويد عبر زيورخ إلى وجهات سرية في العالم .وتشير الصحيفة إلى تحويل 1,4 مليار كرونة (140 مليون يورو) إلى حسابات مصرفية في ماليزيا وتحويل 763 مليون كرونة (78 مليون) لبولندا.

وقامت إذاعة اس ار بالتحقيق بشكل أكثر تحديدًا حول المال الموجه للسياسيين والمسئولين في كوستاريكا من بينهم الرئيس ميجيل انخيل رودريجيز، بينما كانت اريكسون تتنافس للحصول على عقد حكومي في قطاع الاتصالات.

وتؤكد الإذاعة أيضًا أن لديها شهادة العديد من المسئولين السابقين في إريكسون الذين تحدثوا شريطة عدم ذكر اسمهم عن تقديمهم رشاوى للفوز بعقود في عدد من الدول .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الخارجية السورية: سنقطع يد أردوغان