أخبار عاجلة
صالح الحصيّن.. العالم الزاهد -
المملكة تتبرع بـ 100 مليون يورو لمكافحة الإرهاب -
فيصل بن مشعل: رسم سياسة المملكة بوضوح وشفافية -
عسيري يعود للاتحاد بعد أسبوعين -
أرقام «السيتي» كابوس ضد المنافسين -
الجابر يقتحم المناصب بالاتحاد الدولي -

ماكرون يستقبل الحريري بقصر الإليزيه السبت بصفته "رئيسا لوزراء لبنان"

ماكرون يستقبل الحريري بقصر الإليزيه السبت بصفته "رئيسا لوزراء لبنان"
ماكرون يستقبل الحريري بقصر الإليزيه السبت بصفته "رئيسا لوزراء لبنان"
يستقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بقصر الإليزيه، السبت، رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري، الذي يصل إلى باريس في ساعة متأخرة مساء الجمعة. وأكد ماكرون أن زيارة الحريري "دعوة صداقة للتباحث واستقبال رئيس حكومة بلد صديق".

يصل رئيس الحكومة اللبناني المستقيل سعد الحريري مساء الجمعة إلى فرنسا حيث يستقبله في الإليزيه السبت الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون "بصفته رئيسا لحكومة" لبنان، بعد حوالى أسبوعين من تقديم استقالته المفاجئة من الرياض.

وأوضح ماكرون في حديث صحافي في ختام قمة أوروبية في مدينة غوتبورغ السويدية أن الحريري الذي يصل إلى باريس مساء الجمعة من الرياض "ينوي، على ما اعتقد، العودة إلى بلاده في الأيام أو الأسابيع القادمة".

ومن المقرر أن يستقبل ماكرون الحريري السبت الساعة 11:00 في قصر الإليزيه، على أن تنضم إليه أسرته على مأدبة غداء، بحسب الرئاسة الفرنسية.

وأوضح ماكرون أن "استقبال الحريري غدا يتم بالتشريفات المخصصة لرئيس حكومة، مستقيل بالتأكيد، ولكن استقالته لم تقبل في بلاده بما إنه لم يعد إليها".

وأوضح الرئيس الفرنسي إنها دعوة "صداقة للتباحث واستقبال رئيس حكومة بلد صديق".

وكان ماكرون عرض على الحريري وأسرته التوجه إلى باريس "لبضعة أيام" كمخرج للأزمة التي نتجت عن اإلانه من الرياض استقالته بشكل مفاجئ في 4 تشرين الثاني/نوفمبر.

وقبل الحريري الدعوة التي وافقت عليها المملكة العربية السعودية.

"زيارة عائلية"

وأوضح ماكرون أنه لن يكون هناك "استقبال رسمي" للحريري عندما يصل إلى فرنسا لأنه يقوم ب"زيارة عائلية".

وكان ماكرون أكد ان الحريري يزور باريس "لبضعة أيام"، وإن فرنسا لم تعرض عليه اللجوء. كما أكد مقربون من الحريري في بيروت أنه سيعود قريبا إلى لبنان ليبحث مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أسباب استقالته التي قال في الرياض إنها تعود إلى تدخل إيران ومعها حليفها حزب الله، أحد أبرز مكونات حكومته، في النزاعات الإقليمية.

عون: "توجه الحريري إلى فرنسا فتح باب الحل للأزمة الحالية"

ووصف الرئيس اللبناني ميشال عون توجه الحريري إلى فرنسا بمثابة "فتح باب الحل" للأزمة الحادة التي نشأت بعد استقالة الحريري.

والخميس، كتب عون في تغريدة على تويتر، "أنتظر عودة الرئيس الحريري من باريس لنقرر الخطوة التالية بموضوع الحكومة".

وتابع "إذا تحدث الرئيس الحريري من فرنسا إانني اعتبر أنه يتكلم بحرية إلا أن الاستقالة يجب أن تقدم من لبنان وعليه البقاء فيه حتى تأليف الحكومة الجديدة لأن حكومة تصريف الأعمال تستوجب وجود رئيس الحكومة.

فرانس 24/ أ ف ب

نشرت في : 17/11/2017

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بعثة المراقبة الدولية: سقوط 400 مدني بين قتيل وجريح بشرق أوكرانيا هذا العام