أخبار عاجلة
السجن المشدد 14 عامًا لمتهم في «فتنة الشيعة» -
السجن 14 عامًا لـ9 متهمين بـ«أحداث البدرشين» -
ضبط 756 كيلو حلوى غير صالحة للاستهلاك في أسيوط -
مصر تشارك في منتدى «حوكمة الإنترنت» بالمكسيك -
ارتفاع أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم -
«الري»: إزالة 60 حالة تعدٍ على النيل الشهر الحالي -

ترامب وصفقة النووي الإيراني.. هل يفاوض أم يهز المنطقة؟

ترامب وصفقة النووي الإيراني.. هل يفاوض أم يهز المنطقة؟
ترامب وصفقة النووي الإيراني.. هل يفاوض أم يهز المنطقة؟

بعد مضي عقود تحت العقوبات، أعاد الاتفاق النووي إيران إلى الساحة. 

استغرقت هذه الاحتفالات سنوات من النقاشات والمحادثات. 

الرئيس الأمريكي باراك أوباما طلب من الدبلوماسيين أن يجدوا طريقة لتقبل الاتفاق. 

باراك أوباما: 

“لن تلمس إيران قنبلة نووية.”

انسحبت واشنطن جنباً إلى جنب مع خطط أوباما، عندما واجهت معارضة عنيدة. 

رئيس وزراء إسرائيل يكره الاتفاق أيضاً. 

“الاتفاق يسهل صنع إيران لعشرات أو مئات من الأسلحة النووية.”

لكن المحققين لم يجدوا أي دليل على أن إيران تعمل على برنامج نووي. 

“من المهم للرئيس الأمريكي المنتخب أن يعرف واجبه بالالتزام بالاتفاق النووي متعدد الأطراف هذا.” 

روسيا، الصين، ألمانيا، والكثير غيرها.. جميعها وقعت. لذلك لن يستطيع رئيس أمريكا المنتخب ترامب أن يغير ذلك بسهولة.

“سيتسبب ذلك بصد سياسي لكثير من الأوروبيين الذين ساهموا في هذا القرار، وسيعرض مصداقية أمريكا للخطر.” 

لكن في حملته الرئاسية، لم يكن يبدو أن ترامب مهتم بهذه القضية..

دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي المستقبلي: 

“تلك الصفقة الفظيعة المقرفة التي لا تفي بالمراد مع إيران.” 

الآن، الرجل الذي اختاره ترامب لقيادة وكالة الاستخبارات المركزية، يعد بفك الاتفاق.

عضو الكونغرس مايك بومبايو يقول: “أتطلع للتراجع عن هذه الصفقة الكارثية مع أكبر داعم للإرهاب في العالم.” 

بالنسبة للخبراء، الاتفاق يبدو ناجحاً.. 

“سيستلم اتفاقا متينا وقويا وناجحا. الناس في إيران يقولون: انظروا، هذا سيناريو يرضي الطرفين، إذا تراجع ترامب عن الاتفاق فسنعود لتنظيم برنامجنا النووي.” 

ترامب، الذي ألف كتاب “فن الصفقات”، سيتصف بالحكمة إذا تذكر بعض كلماته عن الإيرانيين. 

“هم أذكياء وعظماء بالمفاوضات.” 

أيا كانت الطريقة التي يقرر ترامب التعامل مع الملف الإيراني فيها، فهي ستؤثر على إرث الرجل الذي سبقه وستهز الشرق الأوسط. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الخارجية السورية: سنقطع يد أردوغان