أخبار عاجلة
370 قتيلًا ومصابًا على الأقل فى زلزال إندونيسيا -
تشتت «اليسار» يدفع فرنسا للتوجه «يمينا» -
الأسد وحلفاؤه يقتربون من حسم «معركة حلب» -
نادي السـلام بالعوامية يدشن «متحف النادي» -
بيونسيه تقترب من أكبر جوائز «غرامي» -
قريبا.. شهر العسل في المريخ -
الطاقة والاستثمار تجمع السعوديين بالفنزوليين -

بعد مرور عام.. فرنسا تسجن ضحية هجمات باريس المزيفة

بعد مرور عام.. فرنسا تسجن ضحية هجمات باريس المزيفة
بعد مرور عام.. فرنسا تسجن ضحية هجمات باريس المزيفة

قضت محكمة فرنسية بسجن امرأة ادعت أنها أصيبت خلال هجمات باريس، التي وقعت في العام الماضي، من أجل الحصول على تعوض، مثل ضحايا الهجوم.

 فقد أدانت المحكمة الجنائية بفيرساي، جنوب غربي فرنسا، لورا أوانديلي، البالغة 24 عاما، بعد ادعائها زورا إصابتها خلال الهجوم الذي نفذه جهاديون على بار "كاريليون" بباريس.

وأشار موقع "لوكال" الإخباري، إلى أن أوانديلي، وهي عاطلة عن العمل، توجهت إلى قسم للشرطة في باريس، بعد مرور أكثر من شهر على الهجوم الذي وقع في 13 نوفمبر من العام الماضي، فيما كانت تحمل ذراعها بضمادة، وادعت انها تعرضت لإصابات بالغة خلال الهجوم، وقدمت ملفاتها الطبية التي تشير إلى أن حالتها كانت بحاجة إلى إجراء جراح لترقيع الجلد.

كما ادعت أنها فقدت هاتفها وبطاقتها البنكية، فيما تشككت الشرطة حول ادعاءاتها، عندما قالت إنها أصيب في الانفجار الذي وقع بالبار التابع للمقهى الذي شهد هجوما بالبنادق الآلية فقط، إلى جانب تناقضات أخرى أظهرتها أقوالها.

وقال الطبيب الذي ادعت أنه وقع على شهادتها الطبية أنه لم يسبق له أن رآها من قبل، أما الصورة التي قالت إنها لإصابتها التي تلقتها في ذراها فحصلت عليها عن طريق الإنترنت.

وأصدرت المحكمة قرارا بسجن الشابة الفرنسية لمدة عام إلى جانب تغريمها يورو واحد، كتعويض رمزي لصندوق ضحايا الإرهاب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الخارجية السورية: سنقطع يد أردوغان