عادل هيكل  خطيب هند رستم الغيور فى "اشاعة حب"

عادل هيكل  خطيب هند رستم الغيور فى "اشاعة حب"
عادل هيكل  خطيب هند رستم الغيور فى "اشاعة حب"

رحل منذ قليل كابتن عادل هيكل حارس مرمى النادى الاهلي  ، وخطيب هند رستم في اشاعة حب عن عمر ٨٤ عاما بعد صراع مع المرض

كان لعادل هيكل  مشاركات قليلة بالسينما ، حيث قام بالتمثيل في ثلاثة أفلام هي"  إشاعة حب عام   1960 مع الفنانين يوسف وهبي، وعمر الشريف، و سعاد حسني،هند رستم ، و مذكرات تلميذة عام 1962 مع الفنانين أحمد رمزي، ونادية لطفي، وحسن يوسف، وحديث المدينة عام 1964 مع الفنانين سميرة أحمد، وشويكار.  وذلك قبل اعتزاله عالم الرياضة والأضواء نهائيا بعد اصابته بخلع في الكتف الأيمن".


عادل هيكل أسطورة كروية اقتحم عالم التمثيل من أجل عيون هند رستم

انتقل  هيكل من الوقوف أمام شباك مرمي النادي الأهلي إلى الوقوف أمام الكاميرا والظهور على شاشة السينما بـ 3 أفلام، ليخوض عادل هيكل طريقا قصيرا جدًا في عالم الفن، إلا أنه رغم قصر الطريق ظلت صورته في هذه الأفلام محفورة في أذهان الكثيرين حتى الآن.

لم يكن التمثيل ضمن أولويات حارس مرمى النادي الأهلي والمشهور في عالم الساحرة المستديرة بـ"الأسطورة"، ولم يحلم أن يكون ممثلًا كغيره من زملائه في الفريق في ذلك الوقت،  حيث قال " التمثيل مكانش في دماغي، كل اللي كان في دماغي الكورة وبس، أخاف أروح أي حتة تبعدني عن الكورة، والتمثيل ده كان بيبعدني أيام عن الكورة".

ورغم رفضه التام لاقتحام مجال الفن، إلا أن المنتجين والأصدقاء استمروا في إقناعه، مضيفا في أحد لقاءاته التليفزيونية "حلمي رفله كان عرض على صالح سليم أنه يمثل، فجالي صديقي جمال الليثي وقالي مش ناوي تمثل زي صالح، فأنا كأني مسمعتش حاجة وصممت على الرفض".

وبعد مناوشات ونقاشات، وافق هيكل على يد هند رستم" بعد ما سكت ومردتش على جمال قالي أنت عارف هتمثل قدام مين، قولتله قدام مين ؟، قالي سعاد حسني ويوسف وهبي، فسألني أيه رأيك في هند رستم ؟، قولتله زي القمر، قالي ديه هتبقى خطيبتك، قولتله طيب يلا بينا على الاستوديو وعملت الفيلم".

وكانت الستينيات هي العقد الذهبي الذي شهد فيه عادل هيكل على شاشات السينما، فكان الفيلم الأول له هو فيلم "إشاعة حب" عام 1960، والذي ظهر فيه بشخصيته الحقيقية امام هند رستم، ثم  فيلم مذكرات تلميذة عام 1962 مع الفنان أحمد رمزي، ونادية لطفي، وحسن يوسف، وحديث المدينة عام 1964 مع الفنانة سميرة أحمد، وشويكار.


أصيب هيكل بكسر مضاعف فى ذراعه اليمنى وتولى الأهلى رعايته، لكنه أصيب بالتيفود وقد حصل على الدواء الذى كان من المقرر أن يأخذه الفنان نجيب الريحانى والذى توفى قبل أن يحصل عليه حيث تأخر في وصوله من أمريكا، لينقذ  الريحاني هيكل بذلك وهى لعبة القدر..

الى ان تمر السنين والأعوام ليرحل هيكل منذ قليل ويلحق برفاقه من نجوم الرياضة والفن، فليرحمهم الله جميعا وينزل الصبر على جمهورهم العريض الذي ما زال وسيزال يتذكر اعمالهم بقدر ما امتعونا طيلة حياتهم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى في ذكرى ميلاده.. كواليس وفاة آمين الهنيدي عقب تصوير "القطار"

معلومات الكاتب