الفرق بين بوسة ماجدة الرومى وحقد صفاء الهاشم !

الفرق بين بوسة ماجدة الرومى وحقد صفاء الهاشم !
الفرق بين بوسة ماجدة الرومى وحقد صفاء الهاشم !

 حقا هما سيدتان من العالم العربى ولكن الفارق بينهما كبيرا ، شتان بين صفاقة وسفه وحقد النائبة الكويتية التى لا تمثل شعب الكويت الشقيق وبين ماجدة الرومى صوت لبنان الأبى وضمير من ضمائر الثقافة والفن العربى 
حدثان متزامنان تقريبا .. أحدهما وصلة من الردح لصفاء الهاشم تتطاول فيه على كرامة المرأة المصرية وتسىء لوزيرة الهجرة و الثانى إنحناءة حب وتقدير من ماجدة الرومى على خشبة مسرح دار الأوبرا فى ختام مهرجان الموسيقى العربية من أجل تقبيل العلم المصرى وهى تردد الأغنية الوطنية "أحلف بسماها وترابها " للعندليب الأسمر 
وبقدر ما هاجم الشعب المصرى تلك السيدة الحقودة التى لا تمثل سوى نفسها وأهواءها المنحرفة بقدر ما عبر عن حبه وإحترامه وتقديره لتلك الفنانة اللبنانية العظيمة التى تكن حبا وتقديرا لمصر وتاريخها وتعى قدرها وقيمتها 
مجرد مقارنة سريعة بين سيدتين عربيتين ..  الفارق بينهما .. مثل السما والأرض .  

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب